اغلاق

الإحتلال يفرج عن مواطن أردني


جراسا -

أطلقت السلطات الصهيونية سراح مواطن أردني وسلمته إلى الأردن وذلك عقب اعتقاله بالقرب من الحدود في منطقة غور الأردن بتهمة تهريب أسلحة.

وذكرت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، اليوم الجمعة، بأنه "بعد أكثر من شهر على اعتقال الشرطة الإسرائيلية تاجر أسلحة أردني في غور الأردن، قامت بالإفراج عنه ورحلته إلى بلاده يوم أمس الخميس، تحت غطاء من السرية".

وأضافت القناة بأن "الشرطة الإسرائيلية عللت إطلاق سراح الأردني، بأنه لم تجد أي بنية تحتية قوية للأدلة لمحاكمته" ونقلت القناة عن مسؤول إسرائيلي قوله إن "إطلاق سراح الأردني جاء بسبب مخاوف لتعريض العلاقات الدبلوماسية مع الأردن إلى الخطر، وخشية إلحاق الضرر بمصادر للمخابرات الإسرائيلية".

وقالت القناة بأنه "بعد اعتقال المواطن الأردني، أقنعت الشرطة الإسرائيلية المحكمة عدة مرات، أن لديها أدلة ضده، وبناء على ذلك فإنها طلبت من المحكمة تمديد اعتقاله عدة مرات. ومع ذلك، وبعد 13 يوما من الاعتقال، حدث تحول ومنعطف كبيرين، فقد تقرر إغلاق الملف ضد المشتبه فيه، وإطلاق سراحه، دون علم أحد، وتم ترحيل المواطن الأردني إلى بلاده".

وأشارت القناة في تقريرها إلى أنه "في الفترة الأخيرة كان هناك بوادر أزمة بين إسرائيل والأردن، على خلفية نية إسرائيل ضم مناطق في الضفة الغربية إلى سيادتها. ومن بين تلك المناطق هي غور الأردن وشمال البحر الميت، المتاخمين للحدود الإسرائيلية- الأردنية".



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات