اغلاق

الصفدي: تمويل 50 % فقط من خطة الإستجابة للأزمة السورية


جراسا -

قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، الثلاثاء، إن احتياجات اللاجئين السوريين أصبحت أكثر إلحاحا، بعد مرور 10 سنوات على الأزمة، وبالأخص مع انتشار فيروس كورونا.

وأضاف، خلال كلمة الأردن في مؤتمر بروكسل 4 حول مستقبل سوريا والمنطقة، أن الأردن فتح مدارسه لأكثر من 133 ألف طالب سوري، وتم منح أكثر من 190 ألف تصريح عمل للاجئين السوريين.

وأكد الصفدي على جهود الأردن في التصدي لفيروس كورونا المستجد منذ انتشاره في آذار/ مارس الماضي، لافتا إلى أنه "لم تسجل أي إصابة بالفيروس بين اللاجئين السوريين في المخيمات".

ولفت إلى أن "41 ألف لاجئ سوري فقط عادوا إلى بلادهم منذ تشرين أول/ أكتوبر 2018"، موضحا أنه "منذ بدء كورونا لم يستطع أحد العودة من اللاجئين السوريين".

وعن خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية، قال الصفدي إنه تم تمويل 50% فقط من الخطة في العام الماضي، موضحا أن "الأردن أطلق العام الحالي خطة استجابة لمدة 3 سنوات بقيمة 6.6 مليار دولار".

وأضاف أن "الحل النهائي لأزمة اللاجئين السوريين هو العودة الطوعية إلى بلادهم"، داعيا إلى الوصول إلى حل سياسي يقبله السوريين ويحفظ وحدة سوريا ويعيد استقرارها وأمنها ويخلق الظروف المواتية للعودة الطوعية للاجئين.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات