اغلاق

أول صلاة للعيد في يافا منذ 69 عاما (صور)


جراسا -

لأول مرة منذ احتلال مدينة يافا قبل 69 عاماً، أقام الفلسطينيون صلاة عيد الأضحى في الخلاء، في أجواء روحانية لطالما افتقدوها عبر السنين.

ونشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو وصور، من إقامة الصلاة في (متنزه العجمي) بجانب يافا الملقبة بعروس فلسطين.

ويعدّ التهويد الذي طال يافا مختلفاً عن كثير من المدن التي ما تزال تحمل اسمها وهويتها مثل حيفا والناصرة والقدس وغيرها، ولكن الاحتلال أنهى وجود يافا، وضمها لما يسمى بلدية "تل أبيب".

فمنذ قيام المنظمات اليهودية باحتلال يافا يوم 26 نيسان/ أبريل 1948، والتي أطلقت عليها "عملية درور"، ونتج عنها تهجير معظم سكان المدينة العرب غدا سكان يافا العرب يشكلون فقط 15% منها.

ولكن هذا العدد تناقص إلى 2% بعدما ضمّت بلدية "تل أبيب" مدينة يافا لسلطتها، وأصبحت بلدية واحدة تسمى بلدية (يافا)، فغيّرت كل أسماء شوارع مدينة يافا إلى أسماء عبرية لقيادات الحركة الصهيونية، أو أسماء غريبة عن المكان لا تمتّ له ولتاريخه العربي العريق بأي صلة.

كما عملت على تغيير الطراز المعماري للمكان من خلال هدم جزء كبير من المباني القديمة، وهدم أحياء وقرى بكاملها.






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات