اغلاق

تأثير كورونا على الدورة الشهرية


جراسا - مع استمرار جائحة فيروس كورونا، من الممكن أن يزيد الشعور بالضغط أكثر من أي وقت مضى، حتى إذا لم ندرك ذلك.
ويمكن أن يؤدي هذا الضغط المستمر الكامن إلى بعض التغييرات الغريبة في الجسم، من آلام الصدر إلى ظهور البثور، ويمكن أن يسبب أيضا دمارا في الدورة الشهرية.

وكشفت، طبيبة التمريض، سارة تولير، أن الإجهاد والضغط النفسي ينشط مسارا هرمونيا معينا يعزز إفراز الكورتيزول، والمعروف أيضا باسم هرمون الإجهاد.

وأوضحت أن "الإفراط في إفراز الكورتيزول يمكن أن يثبط المستويات الطبيعية للهرمونات التناسلية"، وأضافت تولير: "قد يؤدي هذا إلى إباضة غير طبيعية، ما قد يعطل الدورة الشهرية"، ويمكن أن يتسبب الإجهاد في حدوث شذوذ وألم، ويمكن أن يوقف الدورة الشهرية تماما.

ويمكن أن يؤثر ضغط الحياة اليومية أيضا على المدة التي تستغرقها الدورة. ومع ذلك، ربما تكون هناك العديد من العوامل الأخرى التي قد تلعب دورا في توقف الدورة تماما.

ويرتبط عسر الطمث والحيض المؤلم، بمواقف الضغط النفسي العالي، مثل حالة الانعزال الاجتماعي التي يعيشها العالم.

وأكدت تولير أنه يجب الأخذ في الاعتبار أن الإجهاد المتزايد الناجم عن فيروس كورونا، من المرجح أن يكون السبب في أي تغييرات يمكن ملاحظتها على الدورة الشهرية، وليس الفيروس نفسه.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات