اغلاق

النعيمي : لا نية لإلغاء الفصل الدراسي الثاني


جراسا -

اكد وزير التربية والتعليم الدكتو تيسير النعيمي، ان الفصل الدراسي مستمر ولا يوجد اي تفكير لدى الوزارة بالغائه وان هذا الامر لم يطرح ابدأ.

ودعا الدكتور النعيمي  اليوم الاربعاء، الطلبة للاستمرار في متابعة دروسهم عبر المنصات وشاشات التلفزيون، وان الوزارة تتفهم كل جوانب القلق لدى الطلبة واولياء الامور، وبخاصة طلبة الثانوية العامة (التوجيهي) في هذه الظروف الاستثنائية، مبينا ان خيارنا الوحيد الآن في هذه المرحلة هو الاستمرار في عملية التعليم عن بعد.

وقال، "كونوا مطمئنين، الوزارة وزارتكم وتعمل من أجلكم، ونجاحكم يهمنا كما يهمكم"، مؤكدا في هذا الاطار، ان الوزارة ستأخذ بعين الاعتبار كل معطيات هذا العام الدراسي وما رافقه.

كما اكد الدكتور النعيمي، ان الفصل الدراسي مستمر كما خطط له وفق التقويم المدرسي، مبينا ان 65 بالمئة من جملة ايام العام الدراسي البالغة 195 يوما انقضت للمدارس الحكومية لغاية بدء تعليق الدوام المدرسي، فيما بلغت النسبة 75 بالمئة للمدارس الخاصة بسبب اختلاف التقويم نتيجة لتأخر بدء العام الدراسي. وبين الدكتور النعيمي، أن الوزارة تخطط لبعض الاجراءات والبرامج التي ستكشف عنها في وقت لاحق اذا تطلب الأمر، لمعالجة اي فجوات في تعلم الطلبة، لا سيما الطبة الذين لا تتوفر لديهم الأدوات والوسائل أللازمة للتعليم عن بعد من خلال منصة درسك او الدورس المتلفزة.

واوضح أن التعليم عن بعد، يقوم على أركان كما هي عملية التدريس، منها ما يتعلق بالمحتوى الإلكتروني، والتفاعل بين المعلم وطلبته، مؤكدا في هذا الاطار، ان الوزارة ستطلب من المعلمين، اعتبارا من يوم غد، تفعيل حساباتهم على منصة (نور سبيس) التابعة للوزارة بهدف تفعيل علاقاتهم الدراسية مع الطلبة.

كما دعا الطلبة إلى تفعيل حساباتهم على ذات المنصة، مبينا ان المنصة معروفة للطلبة والمعلمين الذين يقومون بتحميل علامات الطلبة عليها.

وبين أن الوزارة اوجدت صفوفا افتراضية عبر (مايكروسفت تيمز) لكل الطلبة سيتم تفعليها على مرحلتين، تشمل الاولى من الصف الثامن وحتى الثاني عشر(التوجيهي)، فيما تشمل المرحلة الثانية، الصفوف من الاول وحتى السابع، وذلك بهدف تمكين المعلمين من التفاعل الدراسي مع طلبتهم ومتابعتهم والاجابة على استفساراتهم، وارسال الواجبات والاختبارات لهم.

وقال إن الوزارة ستعلن في وقت لاحق خطة، تتضمن موعد بدء التقييم المدرسي من قبل المعلمين للطلبة عبر منصة نور سبيس، ومن خلال خاصية العلاقات التدريسية على المنصة، بعد الانتهاء من ربط المعلمين بطلبتهم.

واوضح أن الوزارة ستزود المعلمين بنماذج من الاسئلة لغايات التقييم، غير ان المعلم هو صاحب القرار في اختيار ما يناسب طلبته منها او استبدالها، باعتبار ان التقييم المدرسي هي مسؤولية المعلم.

وحول النظرة المستقبلية للوزارة للتعليم عن بعد، اكد الدكتور النعيمي، ان توظيف التكنولوجيا في التعليم والبناء على هذه التجربة المهمة، اصبح ضرورة للانتقال إلى ما يسمى بالتعليم المتمازج الذي يوظف التكنولوجيا في الموقف الصفي.

كما ستعمل الوزارة، بحسب الوزير النعيمي، على تقييم هذه التجربة والبناء عليها ومعالجة اي فجوات اوثغرات، وذلك في اطار توظيف التكنولوجيا في العملية التعليمية بشكل عام وما تتيحه من امكانات كبيرة في تجويد التعليم والارتقاء بنوعيته وضمان تحول دور المعلم إلى دور الميسر والموجه والمنظم.

وقال إن الوازرة ستبدأ الاسبوع المقبل تقييم تجربتها في التعليم عن بعد، من خلال استبيانات اعدت خصيصا للطلبة والمعلمين واولياء الامور للوقوف على كل جوانب هذه العملية وتطويرها.

وثمن وزير التربية والتعليم دور كل شركاء الوزارة في هذه المرحلة، والتي اسهمت جهودها بالتعاون مع الوزارة في ضمان استمرار العملية التدريسية وعدم انقطاع الطلبة عن دروسهم.

واشاد الدكتور النعيمي، بما اعتبره المبادرات الرائدة للمعلمين والمعلمات في التواصل مع طلبتهم والاستمرار في تدريسهم ونقل العلم والمعرفة اليهم والتفاعل معهم، ما يؤكد ان كوادرنا التعليمية قادرة على الانجاز وتحقيق الابداع والتميز.

واكد ان الوزارة وقبل عودة المدارس، لديها مجموعة من البرامج تتعلق بتهيئة الطلبة وحملات التنظيف والتعقيم للمدارس، مبينا ان هناك تنسيقا مع الجهات المعنية.

وكانت وزارة التربية والتعليم اطلقت امس بالتعاون مع شركائها، البرنامج التدريبي للمعلمين " للتعليم عن بعد " عبر منصة www.Teachers.gov.jo

وجاء اطلاق المنصة، لغايات رفد المعلمين بمنظومة من المعارف والمهارات اللازمة لإنتاج المعرفة، ونقلها، وتوظيفها في التعليم والتقييم والتواصل.

ويشمل البرنامج التدريبي المجاني على المنصة، تسعين ساعة تدريبية، ويتضمن محاور أساسية هي أدوات التعليم وغيرها من أدوات التكنولوجيا الحديثة، ومبادئ واستراتيجيات وتطبيقات تكنولوجيا التعليم، والتعليم المتمازج، والصف المعكوس، وعلم بثقة، والتدريس التأملي.



تعليقات القراء

العلامات
ضعوا علامات الفصل الاول للفصل الثاني وأنهوا الجدال
01-04-2020 04:30 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات