اغلاق

بنك الشفاء وكورونا .. صراع الخير مع الشر


أشرف الكيلاني - بنك الشفاء والصحة الأردني هذه المؤسسة الخيرية الصحية الغير ربحية والتي تعمل في مجال مساعدة الأشخاص الفقراء والمحتاجين من مختلف الأعمار والأطياف بغض النظر عن الجنس والجنسية والعرق والذين هم بحاجة على الرعاية الصحية ولا يقدرون على تدبير ثمن علاجهم لفقرهم وقلة حيلتهم .

تابعنا ومازلنا نتابع الجهود العظيمة التي يقدمها بنك الشفاء من خلال إدارته الشابة من أبناء الوطن في مواجهة شر وخطر فيروس كورونا المستجد الذي يهاجم العالم وأردننا العزيز دون أي هوادة بهدف النيل من سلمنا واستقرارنا وصفو عيشنا .

العديد من المبادرات والحملات الخدماتية والتوعوية قدمها بنك الشفاء في مواجهة كورونا ، والتي تهدف إلى توعية المواطنين وتحصينهم من شر الكورونا ، كما أن هناك عشرات الرسائل التوعوية التي عمّت وسائل التواصل الإجتماعي وتابعها الآلاف من المواطنين بشكل يومي .

دور هذه المؤسسات هام في هذه المرحلة بالذات ، والوقوف إلى جانبها ودعمها هو واجب وطني على الجميع لتستمر فيما تقوم به من حرب على فيروس كورونا اللعين ، فانتصار هذه المؤسسات على إختلاف مجالاتها يصب في مصلحتنا جميعا ، ولهذا نقول بأن الحرب بين بنك الشفاء مع فيروس كورونا هو صراع الخير مع الشر ، ولذلك ومن ثقتنا بالله نراهن على إنتصار الخير دائما .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات