اغلاق

أهلي رفضوا زواجي من حبيبتي فتزوجتها دون علمهم


جراسا -

الكاتبة مها احمد - بدأت قصتي عندما تعرفت على فتاة وأردت الزواج بها، ولكن أهلي رفضوا الزواج بها كونها لا تحمل شهادة عليا ولكن رفضت وأصررت على الزواج بحبيبتي، واشتد النقاش بيني وبين أبي مما أدى به لطردي من البيت، وخرجت من البيت لا أدري أين أذهب


فذهبت إلى بيت صديقتي وخطبتها من أبيها وصارحت أبيها برفض أهلي الزواج منها لأني لا أستطيع الزواج بدون موافقة أهلي لأني معتمد مادياً عليهم ولا أملك سوى ثلاثة ألاف دينار والزواج يكلف أكثر من ذلك، كان رد أبيها أنه موافق على الخطبة وعلى كتب الكتاب، وفي هذه الأثناء فترة الخطبة اقتنع أهلي بالزواج منها وبالنسبة للمبلغ الذي بحوزتي فيكفي لشراء الذهب بقيمة ألف دينار، وخمسمائة قيمة الكسوة وخمسمائة أخرى للصالة والباقي لأثاث البيت، وأنهم لا يطلبون الكثير وأنهم يشترون الرجل ولا يهتمون بالمال كثيراً،

وفعلاً خطبت دون علم أهلي واستمرت الخطبة ستة أشهر وفي يوم ما جاء والد خطيبتي وقال لي عليك بالزواج من إبنتي أو اتركها في حال سبيلها لأن الناس بدأت تتكلم وأن الخطبة قد طالت كثيراً، قلت له كيف أتزوجها وأهلي لا يعلمون بالخطوبة قالوا تزوجها وأنت على مهلك تخبرهم وفعلاً تزوجتها ونقص علي بعض الأثاث فقامت أمها واشترت بعض الأثاث كمساعدة لنا

زوجتي الآن حامل بتوأم وفكرت أن أخبر أهلي بالزواج منها ولكن أجلت الموضوع حتى تلد وتقوم بالسلامة وعندها أخبرهم ليكونوا تحت الأمر الواقع
المشكلة الآن أنه كلما ذهبت لأبي فكان يسألني متى ستتزوج ونفرح فيك وقد كنت انت مستعجلا على الزواج ولماذا لم تعد تفكر بالزواج

وأرجو منكم مساعدتي ماذا أفعل؟



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات