اغلاق

67 % من الأردنيين: "الأمور تسير بالاتجاه الخاطئ"

اتجاه خاطئ

جراسا -

ركز الإستطلاع الذي أجراه مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية على خطة الإدارة الأميركية في الشرق الأوسط، المعروفة بـ "صفقة القرن"، وأبرز محاورها، والهدف الرئيسي منها، والأطراف المستفيدة والمتضررة من هذه الخطة، إضافة إلى التعرف على موقف الدول العربية، وموقف الأردن وكيفية التعامل مع تبعيات هذه الخطة.

وعرف جميع مستجيبي عينة قادة الرأي والغالبية العظمى من مستجيبي العينة الوطنية 89%عن الخطة الأميركية للسلام. وكان التلفزيون هو المصدر الرئيسي للمعرفة عن هذه الخطة لدى أفراد العينتين بنسبة 61% من أفراد العينة الوطنية، و55% أفراد عينة قادة الرأي، فيما سمع عن الخطة 18% من مستجيبي عينة قادة الرأي عن طريق المواقع الإخبارية، و21% من مستجيبي العينة الوطنية عرفوا عن الخطة عن طريق "فيسبوك".

وأشار الاستطلاع إلى أن الفساد يتصدر اهتمامات الأردنيين محليا، وبنسبة 46%، و34% لدى أفراد العينة الوطنية. وفي المرتبة الثانية جاءت مشكلة البطالة بنسبة 23% من العينة الوطنية، 22% من أفراد عينة قادة الرأي، وفي المرتبة الثالثة مشكلة الفقر بنسبة 20% عند أفراد العينة الوطنية، و17% عند أفراد عينة قادة الرأي.

فيما احتلت مشكلة ارتفاع الأسعار،وغلاء المعيشة في المرتبة الرابعة 21% عند أفراد العينة الوطنية، و10% عند أفراد عينة قادة الرأي، فيما تصدرت قضية القدس والقضية الفلسطينية اهتمامات الأردنيين إقليميا ودوليا.

ويعتقد 67% من الأردنيين أن الأمور تسير في الاتجاه الخاطئ، وانقسمت عينة قادة الرأي في تقييمها لسير اتجاه الأمور (48% يعتقدون أنها تسير في الاتجاه الصحيح، و48% يعتقدون أنها تسير في الاتجاه الخاطئ).



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات