اغلاق

تركته خطيبته .. فاستبدلها بشيء غير متوقع! (صور)


جراسا -

كشف محمود الحكيم الشاب المصري صاحب جلسة التصوير مع عروسة مانيكان، الذي أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي السبب الذي دفعه لذلك التصرف.

وقال الشاب محمود الحكيم إن القصة بدأت في 23 أكتوبر الماضي عندما قام بعمل جلسة تصوير عن الأمطار أطلق عليها "يوميات مواطن مبلول" وأرسل الصور لخطيبته، حينها أعربت عن استيائها وغضبها، وعلقت: "إزاي تعمل الصور دي من غير ما ترجعلي ..مفكرتش في شكلي قدام الناس وإنت لابس فانلة حمالات علي الرصيف ..ابقي قابلني لو واحدة رضيت بيك بعد اللى إنت عملته".

وبحسب وكالة إرم، أضاف الشاب خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "حديث المساء"، المذاع علي قناة "إم بي سي مصر"، أنه انفصل عن خطيبته بعد تلك الواقعة ولم تكتمل الزيجة كونها لم تقدر الفكرة التي رغب في تقديمها للناس علي خلفية أزمة الأمطار التي ضربت البلاد، مضيفًا: "قالتلي وقتها مش هقدر أكمل معاك".

وتابع: "كان من المفترض فرحنا يوم 14 الشهر ده فقررت إنى أعمل صور فرحي فملقتش إنى أبقي لوحدي، وافتكرت إنها قالتلي ابقي قابلني لو واحدة رضيت بيك، فكان من الطبيعي في الفترة القصيرة دى ألاقي عروسة، ففكرت في إني أجيب مانيكان وألبسها فستان عروسة وأعمل معها جلسة تصوير سيشن يوم فرحي، والحمد لله اتبسط في اليوم ده جدًا".

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا صورًا لشاب على أحد الشواطئ الساحلية وهو يرتدي بذلة فرح سوداء وبجانبه عروسه "مانيكان" ترتدي فستانًا طويلًا باللون الأبيض.

وظهر العريس وهو ممسكًا بيد "المانيكان" بدلًا من العروس ويقبلها بشكل أثار حالة من السخرية والجدل بين المتابعين.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات