اغلاق

الأردنية: وقف الزيادة السنوية لمن لا ينشر بحثا خلال سنتين


جراسا -

كشف عميد البحث العلمي بالجامعة الاردنية د. رضوان الوشاح، ان الجامعة الاردنية رصدت في موازنتها للعام 2020 حوالي مليوني دينار لغايات البحث العلمي، وهي التي ترصد لدعم مشاريع البحث العلمي وأعضاء هيئة التدريس والدراسات العليا وطلبة مشاريع التخرج، مؤكدا ان الجامعة ستفعل تعليماتها بشأن قضية البحث العلمي، حيث انه ووفقا للتعليمات ستوقف الزيادة السنوية لأي عضو هيئة تدريس لا ينشر بحثا خلال سنتين شريطة ان يكون البحث محكما ووفقا للتعليمات، يستثنى من تلك التعليمات في حال كان عضو التدريس يشغل منصب إداري عميد فما فوق.

كما ستصبح التعليمات نافذة لأي عضو هيئة تدريس سيتم انهاء عقده في حال لم ينشر اي بحث في اخر خمس سنوات، كما اشترطت التعليمات ان تكون البحوث لغايات الترقية وتنشر في لجان محكمة.

وقال الوشاح، انه تم رفع موازنة البحث العلمي عن العام الماضي بحوالي 200 الف دينار، مشيرا الى انه تم العام الماضي دعم المشاريع الداخلية لاعضاء هيئة التدريس بحوالي مليون ومائة وخمسمة عشر الف دينار وزعت على كليات الصيدلة، والطب، والعلوم والزراعة ومركز الخلايا الجذعية، والهندسة والشريعة، والتمريض وتكنولوجيا المعلومات، وعلوم التاهيل ومركز المياه والطاقة، وطب الاسنان، والاداب والكليات الاجنبية، وكلية العلوم البحرية، والعلوم التربوية، والاعمال، ومركز دراسات المرأة، وكلية الدراسات الدولية، ومركز حمدي منكو، والفنون والتصميم .

وأشار إلى تمويل الدعم الخارجي لمشاريع بحث اعضاء هيئة التدريس بحوالي مليون مئتي الف دينار، موزعة على كليات الهندسة والطب والحقوق، ومركز المياه والطاقة، والزراعة والصيدلة، وطب الاسنان، والعلوم التربوية .اما دعم مشاريع طلاب الدراسات العليا فقد وصل الى 302 الف دينار وكانت كلية الصيدلة الاكثر حصولا على الدعم بسبب المشاريع التي قدمها طلبتها .

واعتبر الوشاح ان ما تم نشره من ابحاث وتمويل البحث العلمي بالاردنية، رفع نسبة مشاركتها بابحاث سكوبس حيث وصل عدد الابحاث المنشوره منذ عام 2014 حتى عام 2019 الى حوالي 6 الاف بحث كان اكثرها من كلية العلوم، كما وصل عدد الاستشهادات بذات الفترة حسب محرك سكوبس حوالي 26500 استشهاد، كانت كلية الهندسة الاكثر حظا بعدد الاستشهادات .

وكشف الوشاح ان التقارير العربية والعالمية تشير الى انخفاض واضح وملموس في عدد البحوث والباحثين العرب مقارنة مع البحوث والباحثين غير العرب ، حيث يوجد 318 باحثا عربيا فقط لكل مليون، بينما يوجد 5000 باحث عالمي لكل مليون ، كما تصل نسبة الصرف على البحوث العلمية العربية ما نسبته واحد من جزء من المائة1..% على البحث العلمي من مجمل الدخل القومي في حين تخصص امريكا 35% من موازنتها للبحث العلمي، وتخصص الجامعات العربية 535 مليون دولار سنويا للبحث العلمي، كما تشكل عدد بحوث الجامعات العربية 0003% من مجموع بحوث العالم .

وتحدث الوشاح عن الرؤية المستقبلية للجامعة الاردنية بشأن البحوث العلمية، حيث سترسخ اهتمامها لدعم مشاريع الابحاث التطبيقية، وستعمل على تسهيل الاجراءات الادارية والمالية في شراء الاجهزة والمواد، وستعمل على تحفيز الاستشهادات على مستوى المجلات المحلية والعالمية.

وأكد ان الجامعة ستعمل على تعديل التعليمات النافذة لتشجيع البحوث المنتجة من خلال حوافز مالية ومعنوية، والعمل مع الجهات المعنية في الجامعة لتسهيل اجراءات دعم البحث العلمي، وتشجيع الباحثين على الاستشهاد ببحوث زملائهم بالجامعة.(الدستور)



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات