اغلاق

فضيحة تطال "أمازون"


جراسا -

أقدمت شركة "أمازون" على طرد عدد من موظفيها، عقب ثبوت تورطهم في تسريب بيانات العديد من عملائها ومشاركتها مع جهات أخرى.

ووفقا لما نشره موقع "سيليكون ريبوبليك"، قام الموظفون المطرودون بمشاركة البريد الإلكتروني وأرقام هواتف العملاء.

وقال مصدر داخل الشركة، إن عددا من الموظفين تم فصلهم، لكن باقي المعلومات قليلة حول من هم هؤلاء الموظفين ومتى تم تسريب هذه البيانات، وعدد العملاء المتأثرين.

وأشارت أمازون إلى أنه يجب على العملاء الذين تمت مشاركة بياناتهم، معالجة هذا الأمر "الخطير"، باتباع الخطوات اللازمة لتأمينها من جديد، مع مطالبتهم بالتواصل مع وحدة "العناية بالعملاء" في حال وصلتهم أي رسائل غير مرغوب بها.

وتعرضت الشركة لموقف مماثل العام الماضي، بتسريب عناوين بريد إلكتروني خاصة بزبائنها وعملائها.

وكانت شركة "أمازون" قد قامت، مطلع هذا الأسبوع، بفصل أربعة موظفين في شركة "رينغ"، وهي إحدى الشركات التابعة لها والمسؤولة عن بيع الكاميرا الذكية وأجراس الأبواب، بسبب عرض مقاطع فيديو بشكل غير صحيح من كاميرات العملاء.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات