اغلاق

قضى 18 عاما في الأسر ثم أعيد اعتقاله


جراسا -

اعادت مخابرات الاحتلال، صباح اليوم، اعتقال الأسير المحرر اسماعيل عفانة (39 عاما) فور الافراج عنه من سجن النقب الصحراوي، بعد قضاء كامل محكوميته البالغة 18 عاماً.

وأوضحت عائلة الشاب عفانة، أن المخابرات قامت باعتقال نجلها فور الافراج عنه من بوابة السجن، وحولته لمركز التحقيق في المسكوبية بمدينة القدس.

كما سلمت أفرادا من عائلته استدعاءات للتحقيق في المركز.

وأوضح أمجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي الاسرى والمحررين المقدسيين، أن سلطات الاحتلال تتبع سياسة "الاعتقال لحظة الافراج" للاسرى المقدسيين، خاصة الذين امضوا سنوات طويلة داخل الأسر، وهي محاولة للتنغيص على الأسرى وذويهم لحرمانهم من الفرحة.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات