اغلاق

فايننشال تايمز: الشرق الأوسط يقرع طبول الحرب


جراسا -

في مقال افتتاحي، قالت صحيفة فايننشال تايمز إن الغارات التي أدت إلى مقتل قاسم سليماني تنبئ بقرب الحرب في المنطقة بين الولايات المتحدة وإيران.

وتقول الصحيفة، إن طبول الحرب قرعت بعد الغارات الجوية الأخيرة التي أدت إلى مقتل 25 من كتائب حزب الله العراق قبل أيام، موضحة أن الرسائل التي أرسلتها الولايات المتحدة من تلك الغارات تقوم على تحميل الفصائل الموالية لإيران مسؤولية مقتل متعاقد أمريكي في بغداد، بعد سقوط صواريخ على قاعدة عسكرية.

وبالنسبة للولايات المتحدة، فإن قتل مواطن أمريكي هو خط أحمر، بحسب الصحيفة التي قالت إن الرد الأمريكي جاء بأمر من دونالد ترامب بتنفيذ الغارات على كتائب حزب الله العراقية.

وكانت حادثة اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد تذكيرا للأمريكيين بحادثة اقتحام السفارة الأمريكية في طهران عام 1979.

وتعتبر الصحيفة أن اغتيال سليماني إنجاز كبير بالنسبة للولايات المتحدة، بل تعتبره أكبر من عملية قتل أسامة بن لادن في باكستان عام 2011؛ فسليماني هو قائد الذراع الخارجية للحرس الثوري، وكان مسؤولا عن إنشاء كيانات موالية لبلاده في الشرق الأوسط.

وجاء اغتياله في العراق كحركة استفزازية أخرى، خصوصا أنه يتمتع بشعبية كبيرة بين العراقيين. وتتساءل الصحيفة عن توقيت عملية الاغتيال، الذي يأمل حلفاء واشنطن بأن يكون مدروسا.

وتقول الصحيفة إن البيت الأبيض بدأ يصدق الدعاية التي ينشرها بأن النظام الإيراني يقترب من الانهيار، خصوصا بعد فرض العقوبات القاسية على الاقتصاد والاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها مدن رئيسة في إيران.

وتعتقد الصحيفة أن إيران ستلجأ إلى عملية انتقامية تنفذها وكالاتها في المنطقة، من ضمنها هجمات إلكترونية، لكنها توضح أن العملية الانتقامية لن تكون سريعة، وأن العراق سيكون ساحة للصراع والمواجهات بين حليفيه إيران والولايات المتحدة، وسيقود ذلك إلى خراب ودمار في البلاد.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات