اغلاق

متعثرون ماليا قرب الرابع:"يا شعبنا اهتف وقول حبس المدين مش معقول"(فيديو)


جراسا -

نضال سلامة - نفذ المئات من المتعثرين ماليا اعتصاما قرب الدوار الرابع للمطالبة بعدم حبس المدين وتعديل التشريعات المتعلقة بذلك.

إحدى الفتيات المشاركات بالاعتصام ناشدت الملك بالقول: "تقررت لي عملية جراحية قبل مدة في المستشفى ولكنني لم أستطع استكمالها لأن أبي حينما طولب بالدفع من المستشفى لم يستطع واضطر للهروب لعدم امكانياته وملاحقته بمطالبات مالية".

وقال المحامي طارق أبو الراغب خلال كلمة في الاعتصام، "أننا لا نطالب رئيس الوزراء ومجلس النواب بجلسات ومناقشات، إنما نطالب بقرار في هذه المسألة، علما أن القرار موجود بأدراج رئاسة الوزراء ولكن هناك محاولات لطمسه وإخفائه".

وأضاف أبو الراغب، أن الأردن وقع على اتفاقية دولية في العام 2006 تقضي بعدم حبس المدين، والدستور ينص على أن الاتفاقيات الدولية مقدمة على القانون المحلي، وعلى إثر ذلك جيء بقانون التنفيذ الذي يخدم مصلحة البنوك المتنفذة على الحكومة والشعب.

وقالت إحدى السيدات، أن زوجها كان تاجرا، وجراء الظروف الاقتصادية الصعبة تكبد خسائر مالية وأصبح مطالبا بـ 130 ألف دينار، تمكن من سداد 100 ألف دينار وبقي عليه 30 ألفا، وأصحاب الدين قاموا بالتحريض ضده بالتنسيق مع بعض رجال الأمن وتوزيع صورته على أنه تاجر مخدرات ظلما وزورا.

وردد المشاركون هتافات:

يا شعبنا اهتف وقول حبس المدين مش معقول
يا عالم بكفي بكفي
بشرع الله وبشرع الدين والمواثيق الدولية .. الحكومة خلتنا مسخره دوليه
حط كفك بكفي .. ملكنا قال بكفي.




تعليقات القراء

لا لحبس المدين
لا لحبس المدين لان حبسه لا يحل مشكلة الدين وهو محبوس خلف القضبان بينما اذا أطلق سراحه فلعلى الله يبعثله عمل او مصلحة يسد من خلالها دينه
07-12-2019 10:53 AM
لا بل
إن حبس المدين يؤدي للضغط عليه للوفاء والله سبحانه وتعالى حرم اكل حقوق الغير ظلما فلماذا لا يقوم المدين بالوفاء لو تم إلغاء الحبس للجأنا لأخذ الحق بالذات ولعجزت المحاكم عن إنصاف الدائن. لا بد من الحبس وهي الوسيلة الوحيدة الآن لإجباره على الوفاء... يأكل ويشرب وينام ولا يكترث ويقول للدائن إذا مش عارف طريق المحكمة انا بوصلك... هل هذا عدل... بعض المحامين المستفيدين ضد ذلك لا ثم لا لهم ولمنع الحبس... فليبقى الحبس فهو الحل
07-12-2019 12:11 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات