اغلاق

الصحة: انفلونزا الخنازير موسمية ولا خطر منها


جراسا -

اعتبرت وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية الاصابات بفيروس H1N1 المعروفة بـ «انفلونزا الخنازير» موسمية ولا خطر منها، مشيرة الى انها الاكثر شيوعا في هذا الوقت من العام في المملكة.

وعمم وزير الصحة الدكتور سعد جابر امس رسميا على جميع الكوادر الصحية اتخاذ الاجراءات اللازمة في التعامل مع حالات الانفلونزا حيث ان هذه الحالات تعد انفلونزا موسمية متغيرة من سنة الى اخرى، ولا يوجد اية خطورة منها، وطلب من امين عام الوزارة الدكتور حكمت ابو الفول متابعة ما يستجد من احداث بشأن هذا المرض يوميا.

وبين الدكتور جابر ان الوزارة تتخذ جميع الاجراءات لمواجهة مرض الانفلونزا الموسمية الذي تزداد الاصابة به في موسم الشتاء الذي حل على المملكة اخيرا، معتبرا ان الانفلونزا مرض موسمي تزداد حالات الاصابة به في موسم الشتاء، لا سيما خلال الاشهر من تشرين الاول ولغاية اذار المقبل.

ووفق مديرية الامراض السارية فان الوزارة تسجل سنويا العديد من حالات الاصابة بالانفلونزا في انحاء المملكة كافة دون استثناء، مبينة ان هناك انواعا عديدة من انماط الانفلونزا التي تنتشر حول العالم وبمنطقتنا خاصة في فصل الشتاء حيث يزداد تسجيل الحالات.

واشارت المديرية الى ان الانفلونزا مرض موسمي يتكرر كل عام خاصة في فصل الشتاء تسببه مجموعة فيروسات الانفلونزا ويصيب ما بين 10-15% من افراد المجتمع اي حوالي (1.5) مليون شخص وان الغالبية العظمى من الاصابات تكون بسيطة وتتماثل للشفاء.

واشارت الى ان هناك بعض الحالات التي تستدعي عناية طبية لحدوث مضاعفات كالتهاب الجهاز التنفسي لا سيما لدى الحوامل وكبار السن والاطفال والمصابين بأمراض مزمنة ونقص المناعة، ويتوقع ان تؤدي المضاعفات الى حدوث وفيات محدودة يسجلها العالم والاردن سنويا.

وتتوفر لدى الجهات الصحية العلاجات اللازمة للمرض، وتنصح المديرية بضرورة مراجعة الاطباء عند ظهور اعراض الانفلونزا من ارتفاع درجة الحرارة والسعال واحتقان الحلق والشعور بالاعياء والتعب.

ولم تدرج وزارة الصحة مطعوم الانفلونزا ضمن البرنامج الوطني للمطاعيم، غير انه متوفر بالصيدليات وينصح بأخذه مع بداية الموسم وخاصة للفئات ذات الاختطار للاصابة.

وللوقاية من المرض ينصح بغسل الايدي جيدا والابتعاد عن التجمعات العامة قدر الامكان والاكثار من السوائل وعدم مشاركة المصابين ادواتهم الشخصية وممارسة الرياضة والمشي وعدم استخدام فنجان القهوة لاكثر من شخص في المناسبات.(الرأي)



تعليقات القراء

ابن وضحى
اذا الشب توفى الله يرحمه في اربد و بتحكوا لا خطر منها

متى بكون منها خطر لما يموتوا 100 مثلا!!!

فعلا انفصامو لا انسانية فيمن يقومون على المسؤولية ... الكل يطبطب و يحاول التهرب
07-12-2019 05:09 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات