اغلاق

10 قتلى بهجوم مسلح على كنيسة في بوركينا فاسو


جراسا -

قتل ما لا يقل عن 10 أشخاص في هجوم استهدف كنيسة شرقي بوركينا فاسو، الأحد، فيما يبدو ردا للمسلحين على مقتل أفراد منهم في عملية أمنية الشهر الماضي.

وبحسب راديو "أوميغا" البوركيني، "هاجم مسلحون مجهولون كنيسة هانتوكوري للبروتستانت في فوتوري، شرقي البلاد، قرب الحدود مع نيجيريا، ما خلف 10 قتلى على الأقل"، بحسب مصادر محلية.

وأوضحت الإذاعة أن ثلاثة مسلحين كانوا قد قتلوا في عملية أمنية في 11 من الشهر الماضي عقب هجوم استهدف مجمعا عسكريا بفوتوري.

وسقط شمال مالي المجاورة لبوركينا فاسو في أذار 2012 في يد الجماعات المرتبطة بتنظيم القاعدة (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول)، لكن بعد حرب ضارية بدعم وتدخل فرنسي تم طردهم من شمال مالي في كانون الثاني 2013، إلا أن العنف استمر وانتقل من الشمال إلى وسط الجنوب المالي، ثم لاحقا إلى بوركينا فاسو والنيجر والتشاد وغالبا ما يختلط مع الصراع الطائفي.

وقتل خمسة أشخاص على الأقل في هجوم استهدف كنيسة على بعد 60 كم من ولاية جيبو، شمالي بوركينا فاسو، في شهر نيسان الماضي.

ويعد ذلك الهجوم هو الأول على كنيسة منذ اندلاع موجة الهجمات الجهادية في بوركينا فاسو في عام 2015.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات