اغلاق

الصحة لا تقدر بثمن


جراسا -

الكاتبة مها احمد

كنا ومنذ صغري انا وعائلتي نعيش عيشة الفقر حيث كان ابي يعمل عاملا بسيطاً وبالكاد كان قادرا على إطعام عشرة أبناء له وأمهم وبيتنا كان بالإيجار.

ولأنني ذقت طعم الفقر تولدت عندي عقدة منه ، وحتى اقبر ذلك الفقر أخذت على نفسي ان اجتهد بالدراسة ﻷعمل، وفعلا حصلت على معدل مناسب بالتوجيهي ودخلت الجامعة وكم كانت فرحتي كبيرة عندما حصلت على الشهادة وقلت في نفسي سأعمل واعوض اهلي ايام الفقر التي كنا نعاني منها.

ولكن وكما يقولون تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن فأخذت ابحث عن عمل ولم أجد ، وعندما أصبح عمري 40 عاما حصلت على وظيفة مدرسة ففرحت بها كثيراً وقلت أنني وبعد هذا اليوم سأشتري كل ما تشتهيه نفسي وحتى اشقائي سأشتري لهم كل ما يطلبونه ولن اجعلهم يحتاجون لشيء.

وأخذت اعمل وادعوا اشقائي المتزوجين واشتري لأبنائهم الهدايا واشتري لأمي حتى اعوضها حياة الحرمان التي كانت تعاني منه وما أن يأتي آخر الشهر حتى أستنفذ كل قرش من راتبي.

وكنت لا أرى أي شيء حتى اقوم بشرائه وخاصة قطع الحلوى التي أحبها كثيراً وبقيت على هذا الحال ستة أشهر وكنت سعيدة بذلك.

وفي يوم من الايام قمت بعمل طعام الغداء لاشقائي ووقعت في وقتها مغشيا علي وتم نقلي للمستشفى ، وهنا حدثت المفاجأة حيث قال لي الطبيب أنني مصابة بضعف عام وعندي ارتفاع بالدهون وعلي الإبتعاد عن الحلويات والاملاح ، وإذا لم التزم بالتعليمات والعلاج سأصاب بمرض السكري لا قدر الله.

وهنا لم أصدق ما قاله لي الطبيب بالابتعاد عن كل هذه الأطعمة الشهية وعلى هذا إذن ماذا آكل انا حيث قال لي أن ابتعد عن الحلويات والعصائر والاملاح والمخللات فكيف يكون هذا وانا اذا لم آكل في اليوم ولو قطعة حلوى صغيرة فإنني أشعر بالحرمان والتعاسة.

وفعلا بعدها أصبحت حياتي مملة ولا اشعر بالفرح ابدا وقد كنت وأنا صغيرة محرومة من هذه ألاشياء بسبب الفقر والآن أصبحت محرومة منها بسبب المرض ، وعرفت حينها ان الصحة لا تدوم ولا تقدر بثمن وتمنيت حينها لو أنني ارجع فقيرة كما كنت ولكن ابقى بصحتي دون مرض، وحتى أن راتبي لم يعد له قيمة ولم أعد اشتري كما في السابق حيث اعطي لأمي جزءاً منه والباقي يبقى كما هو معي.

وأصبحت في كآبة لا ارغب في العيش وقلت علي أن اعرض نفسي على طبيب نفسي ، لعلي أجد حلا لحالتي وكنت أتساءل اانا فعلاً بحاجة لعلاج نفسي ام أنه شعوراً مؤقتاً وسوف يزول بإذن الله ، فقلت اعرض عليكم مشكلتي هذه لتنصحونني ماذا أفعل.

ودمتم طيبين.



تعليقات القراء

صارت معي
شو الواحد بدو يحكي والله في ناس،الله يهدين من فتره سمعت من اخواتي مرت اخوي الصغير كانت قاعده وصار،نقاش،الولاده وهي حامل بشهر التامن ولا نطت وبتقول الله لا يقدر تطلع بنتي،تشبه عماتها قال شو عماتها سمر وشعرن جعد اولا هي الي،شعرها جعد و نحنا خمس،خوات وكل وحده شكل والله مالنا بشعين وشعرنا مو جعد صح نحنا مالنا شقر ومالنا سمر متل ما عم تحكي ولو كنا سمر من شو بيشكو السمر يعني هي خلقه الله ما حدا بيختار،شكلو ولا لونو لشو الحكي المالو طعمه سبحان الله ولدت مبارح والبنت الله يحميها بنت اخوي وبحبه ويعلم الله شقد فرحنا بس الله كبير البنت طلعت مو حلوه وسمرا ياريت تشبهنا وبحب احكي انو نحنا المو عاجبينها الحمدلله. رضيانين بشكلنا والحمدلله مو ناقصنا شي والناس البشوفونا بقولو ماشاءالله يعني اذا ما عاجبينك هاد رايك لوحدك
رد بواسطة اكييد
الحلا مش بالشكل... الزين بالاخلاق الرزينة.. والا الجمال بروح بلحظة
رد بواسطة القبطااااااااان
مرت اخوكي حكت هيك ؟؟؟؟
لسه ما درتي عليها مية نار؟؟؟؟
رد بواسطة أصيل الطراونه
لو حاسبه حساب للزلمه الي ليها ما قالت هيك.. مريضه نفسيا
26-11-2019 03:13 PM
فلم مصري
هاد فيلم نسيت اسمه بطولة عادل امام وسهير رمزي يعني مش معقول انه ما يكون في خيال ابداعي يقدر يألف قصص خياليه من دون الاستعانه بخيال اصحاب الافلام الهنديه والمصريه حاولي اكتر واحنا بانتظار ابداعك وبنات افكارك الاصليه وهع
26-11-2019 03:21 PM
سوسنة قبطان
قرأت الموضوع عن الجميد والمفتول
راااائع

مساء الخير
رد بواسطة القبطااااااااان
تسلمي يا سوسنه
26-11-2019 06:08 PM
الحل برأيي
الحمية كويسة... الانسان ما وجد بس للاكل... عيشي حياتك واللي كاتبه الله بده يصير....وارضي بقدرك .. بعدين السكري لو لا سمح الله اصابك بتقدري تتعايشي معه بالحمية..
26-11-2019 09:49 PM
القبطااااااااان
السمره
مابتعرفي اكياس الشوي انتي ؟؟
بعبيهم باكياس الشوي شو المشكله مع قطع جزر كبيره بتجننوا هههههه
27-11-2019 03:28 AM
القبطااااااااان
عنده ماشالله عشرة ابناء ؟؟؟؟ عشرة ابناء صحيح لان العدد يخالف المعدود
نرجع لموضوعنا ,, عنده عشره ؟؟؟
شكله الحج ماكان عنده تلفزيون ؟؟؟ هههههه
27-11-2019 03:29 AM
القبطااااااااان
صاحبة المشكله

قسما بالله لما قلتي وقعت مغشيا علي قلت حامل ههههه
يخرب بيتك ؟؟؟ هههههه
27-11-2019 03:31 AM
القبطاااااان
ذهب عامل إلى الصيدلية وقال للصيدلي.هل لديك مرهم للأسمنت؟
فضحك الصيدلي منه ساخرًا وقال له نعم لدينا، ولدينا مرهم للحجر وللحديد.
هل تريد نوعية ممتازة مستوردة أم نوعية عاديّة مصنوعة في البلاد؟
فقال الرجل: اعطني النوعية الممتازة المستوردة.
ردّ عليه الصيدلي ساخرًا: إنّها غالية، أقول لك ذلك مقدّمًا. ثمّ انهمر ضاحكًا.
رفع العامل يديه أمام الصيدلي وقال له: إنّي عامل أشتغل في الاسمنت،
وقد علق الاسمنت في يديّ ولا أستطيع أن ألمس وجه ابنتي الصغيرة لكي أداعبها.
إذا كانت النوعية الممتازة المستوردة التي لديك تزيل هذا الاسمنت، فاعطني إياها وسأتدبّر ثمنها.
تجمّدت الضحكات الساخرة للصيدلي على شفتيه ورأى نفسه حقيرّا صغيرًا کما لم یراها من قبل.
فهو لم يحضن أطفاله منذ زمن ولم يدللهم ولم يحن عليهم ابدا
الفقر فقر القلوب وليس الجيوب
شكرًا للعقول الراقية .......
27-11-2019 04:32 AM
معلق من العصر الحجري
إن العاقل يأكل ليعيش
و إن الأحمق يعيش ليأكل
و إن المؤمن يعيش ليعبد الله
27-11-2019 11:45 AM
القبطاااااان
في #بنت بتحكي لصاحبيتها اجاني عريس سكران
شو رايك اوافق ولا لا
حكتلها وافقي قبل ما يصحى ويشوفك

يخرب بيتها حطمت نفسيتها #للبنت ههههه
رد بواسطة مصحصحين
العقد باطل... بحكم فقدان الوعي.. معاليك ركز... ههه
رد بواسطة القبطااااااااان
معاليك الفقدان الدائم وليس المؤقت من يبطل العقد ,,,,
ركز ولك هاي نكته ,,,,
رد بواسطة القبطااااااااان
الفقدان الدائم من يبطل العقد وليس المؤقت ,,,, بعدين القاضي ما بطلب شهاده فحص كحول ,,,,

توكل راسك ولك نكته ,,,,
رد بواسطة اطلاع
ولك بعرف انها نكتة.... بس يعني مو حلوة بحقة يكتبوا الكتاب وهو مثل الاطرش في الزفة... ههه
28-11-2019 05:04 AM
القبطاااااان
دخلت عالصيدليه لقيت الصيدلي بتهاوش مع واحد وبقول له
ياخي دوا الاكتئاب مابنصرف الا بروشيته من دكتور
عقد زواج وصورة مرتك مابنفع
رد بواسطة اما زوج
هاد مهستر على الاخر..
رد بواسطة ابو الذهب *_*
ههههه

قوية

الله يسعد قلبك اخي قبطان

وحياك يا غالي
28-11-2019 05:08 AM
القبطاااااان
"إي والله أهوجـس ولانـى بمرتـاح"
"والحزن فى حوش الحنايـا بفـاروع"

"أمسيت من وصل المواليـف مـزاح"
"وأصبحت من فرقى المواليف مفجوع"

"البارحه فى غبـة الوصـل سبـاح"
"واليوم من عرش المواصيل مخلـوع"

"ياصاحبى صرح الهوى والوفى طاح"
"والقلب كنه مـن عراويـه مقشـوع"

"كان أحسب إن لحبنا عشـرة أرواح"
"إلين شفت الحبـل بيديـه مقطـوع"

"يوم العهد به حده إسبـوع لـى راح"
"إسبوع ويعوّد علي شـوق ودمـوع"

"واليوم خمس سنين والهـم مـازاح"
"هم الفراق اللى بلا عـذر مشـروع"

"أستغفرالله تسعـة شهـور ياصـاح"
"فى غيبته قمت احسب اليوم بإسبوع!"

"العام خلي يسمـع القلـب لا صـاح"
"واليوم مهما صاح ماهـو بمسمـوع"

"ضاع الحساب وشفت برق الجفا لاح"
"وأيست لولا إن الرجا فـي مـزروع"

"وحالي نحل والحال مهوب منسـاح"
"من كثر ماأظمأ للمواصيـل وأجـوع"

"بليت في من دونه سيـوف ورمـاح"
"وغدا علي وصله مثل حبـة الكـوع"

"له مني إن سره على الناس مابـاح"
"ولي منه إن الصد غصبٍ بلا طـوع"
رد بواسطة عذراً ايتها السعادة
عشقت الحزن ، وحملته شطراً من حياتي.. وعشقت البكاء لأني انفس به عن الأمي.. وعشقت قول الآه لأنها تطفئ حرقة أناملي.. وعشقت الجراح لانها أصبحت قطعة أرقع بها ثغور ثيابي.. وعشقت الصمت في لحظة الألم لانها تحفظ لي كبريائي.. فعذرا أيتها السعادة لاني أبعدتك عن حياتي
رد بواسطة القبطااااااااان
آرسل سلامي .. مع نسيم الصباح
للصاحب اللي صار وصله صعيب

من قلبي اللي .. صار كلَّـه جـراح
ما عاد ينفع فيه وصـف الطبيـب

وين الليالي .. ويـن هـاك المـزاح
من قبل ماحطَّـوا علينـا رقيـب

حسبي على اللي .. ماسعوا بالصلاح
مايرحمون اللـي صوابـه عطيـب
28-11-2019 06:07 AM
دكتور
الصحة تاج على رؤوس الاصحاء لا يراه الى المرضى
رد بواسطة مها احمد
صح يا دكتور
رد بواسطة تصويب
إلا المرضى
28-11-2019 01:10 PM
السوسنة
هذا مقال جيد بعنوان
‏(الرفقة الدافئة)
‏يرجي الاعتناء بقراءته
‏ونشره بين الأصحاب والمجموعات
‏لأهميته ‏للكاتب الدكتور ميسرة طاهر

‏اختر رفقة تصحبك العمر كله ..
‏تعطيهم ويعطونك .. يأخذون منك وتأخذ منهم ..
‏تتفقون ، تختلفون ، تتعاتبون .
‏ثم تضحكون على ذلك معًا
‏آخر كل نهار !
‏( رفقة تسمع حكاياتهم للمرة الألف
‏ولا تتذمر )
‏اختر رفقة لا تهجرك بعد سنوات ، رفقة دافئة تعايرها بالشيب وتعايرك بتجاعيد الزمان ..
‏اختر رفقة يفرحون لفرحك ،
‏ويحزنون لحزنك ، ويردون غيبتك
‏و يسترون عيبك بلا خوف من أنك ستمضي وحيداً ..
‏اختر من سيشيخون معك ، ومن سيجلسون بعزائك بعد عمر طويل !
‏وأهمهم من ( سيرافقونك إلى الجنة ).
‏ليس القروب مجموعة أسماء ومشاركات فقط
‏وإنما هو : كتلة قلوب تقودها " قيم "
‏فما أحوجنا لتصافي القلوب
‏لِتُعيننا على " الدروب "
‏قال تعالى :
‏{ وسيق الذين اتقوا ربهم
‏إلى الجنة زمراً }
‏يقول ابن القيم :
‏" يأبى الله تعالى ..
‏أن يدخل الناس الجنة فرادى ،
‏فكل صحبة يدخلون الجنة سوياً "
‏احرص على من يحبك من قلبه ..
‏واجعله كالقلادة على صدرك ..
‏وضعه كالتاج على راسك..
‏فربما لو خسرته سيصعب عليك
‏ان تجد روحاً كروحه
‏صاحب الصالحين
‏فإنهم إذا غبت عنهم ( فقدوك )
‏وإذا غفلت ( نبهوك )
‏وإذا دعوا لأنفسهم ( لم ينسوك )
‏هم كالنجوم :
‏إذا ضلت سفينتك في بحر الحياة ( أرشدوك )
‏وغدا تحت عرش الرحمن
‏ ( ينتظروك )
‏ألا يكفيك أنهم في "الله"
‏ ( أحبوك ) ؟
‏نسال الله .. ان يجعلنا وإياكم
‏ووالدينا ومن نحبهم ندخل الجنة سويا.. اللهم آمين .إهداء لخير صحبه
رد بواسطة للجميع
اللهم اجعلنا صحبة صالحة واجمعنا في جنات النعيم.. امين
رد بواسطة جنوبيات
اروع ما قراءة كل الشكر للغالية على القلب السوسنة
رد بواسطة القبطااااااااان
اللهم جنبنا ابو عويس وكل رفقاء السوء هههههه
رد بواسطة استاز تصويب
قرأت
رد بواسطة السوسنة
الجميع.. آمين
جنوبيات...يسعد مساك..وانت اخ عزيز وغالي

قبطان ...مساء الخير

استاذ.. انا نقلت الكلام كوبي بيست
اذا خطأ املائي مش مني
28-11-2019 02:14 PM
ابو الذهب *_*
اللهم امين يا ارحم الراحمين

تحية اخت السوسنة

وموضوع جميل عن الاصدقاء الاوفياء

وتسلمي
رد بواسطة السوسنة ابو الذهب
ابو الذهب

يسعد مساك

شكرا الك لاعجابك بالمنشور
28-11-2019 07:42 PM
احتمال
معقول؟ ؟ ؟

بكرة الكل منسف.
رد بواسطة ابو كمونة .."
ممكن
وكمان المقلوبة رووووعة الجمعة
وصحتين وعافية
رد بواسطة القبطااااااااان
طنجرة رشوف بتسوى كل المناسف ,,, بالدوام بتعشى سالمون ,,,
رد بواسطة بياع الملوخية
ليش مالها الملوخية بالفراخ . ليكون عاطلة
رد بواسطة احتمال
الرشوف تحفة قبطان...

بياع الملوخية.... الملوخية بالكثير من الثوم والليمون لا تسولف... اممممم
28-11-2019 09:21 PM
السمره
انا لو اني صيدلانيه بصرفله الدوا اذا معاه عقد الزواج وصوره مرته واذا دفتر العائله اكثر من اربعه افراد بضاعف الكميه ههههه
رد بواسطة الحل الأمثل
احسن شي طخيه... بموت اسرع ليش العذاب.... هههه
رد بواسطة القبطاااااان
ايوه ,, هاي هي السمره اللي بعرفها ,,,

اعطيه خليه ينسى ,, رفقتكوا بدها مخدرات ههههه
29-11-2019 01:16 AM
القبطااااااااان
طال السفر والمنتظر مل صبره
والشوق يامحبوب في ناظري شاب
رد النظر خليت بالكف جمره
لهيبها في داخل القلب شباب
عز الخبر والمهتوي ضاق صدره
يامن يرد العلم عن هاك الاحباب
طيفه عبر ماارسل مع الطيف عذره
هو خاطره من لوعتي مابعد طاب
هو ما ذكر ان الجفا فيه كسره
للخافق الي من هوى صاحبه ذاب
رد بواسطة الليالي
طال السهر وليالي العيد

نامت عكتف غنانينا

يا رايحين بعيد بعيد

ابقوا اذكروا ليالينا...
رد بواسطة القبطاااااان
فوق غصنك يا لمونة لأكتب بدمع العيونا
روحي هيمانة بحبيبي ويلومونا اللي يلومونا

يا لمونة يا حياتي يا رفيقة ذكرياتي
لا تزيدي في أهاتي هاتي ماضي الحب هاتي
ورجعي الماضي الحنون والحباب اللي نسونا
29-11-2019 02:42 AM
القبطااااااااان
ياحبيبي علامك بالمواصل شحوحي
ارحم الي معاك ما جابه الورق جابه
جاك علم الصحيح و راح هرج المزوحي
كل شي الا التّفرق ماحسبنا حسابه
29-11-2019 02:51 AM
القبطااااااااان
لـك حق تزعل ثم لــك حق نرضــيك
مـأقوى زعل حبيب قلــبي وعيني

مادام قلــبى ياأريش العــين مغليـــك
اطلب ولــك روحى ومـافى يدينـــي

لاتنشــغل مـــالك وزيـــن يضاهيك
أبيــــــك أنالـــوكــان غيــــرك يبيبنـي

يـوم الله احسن صورتك خصني فيك
فـــيك الجمال وصادق الــود فينـي
29-11-2019 02:55 AM
القبطااااااااان
هيَّا معي .. هيَّا
هيَّا تعالي .. وأسرِعي
خطوه على رِمش الهوى
نِسرح .. نِغنَّيها سوا
كِلمه معِك .. وكِلمه معي
تِضحك تِعانِق مسمعي
وإنتِ معي ..
أنسى كل النَّاس .. لامِنِّك معي
رد بواسطة بطيء الخطى
على وين ما بقدر معزومين على العشا... هههه
رد بواسطة معقول؟
معقول بتنسى ابو عويس وعمايله... ههه
رد بواسطة القبطاااااان
بطيء الخطى
مش مشكله تعال معي وبعدين بتروح عالعشا ,,,, ملحق
رد بواسطة القبطاااااان
معقول

لا ما بنسى ابو عويس ابدا ,, مهو اللي ما بتعرفه انه ابو عويس انطخ باصبع رجله عشان هيك بدي انسى
29-11-2019 02:57 AM
اميرة
يسعد مساكم بكل خير
كيفكم نفر نفر
رد بواسطة القبطاااااان
يسعد هالمسا بنوارة الدنيا
29-11-2019 01:32 PM
معقول؟
ابو كمونة.. اكيد معاليك المقلوبة زاكية.. وبنقدر نتغلب على الانفاخ برشة كمون من معاليكم... صحة وعافية
29-11-2019 08:11 PM
القبطاااااان
ياويلي من حبه ياويلى
يا عذابي فى نهاري وليلى
لا بيرحم ولا ناره بترحم
ومحير فى الحب دليلي
ياويل ويلي ياويلي
مش داري ولا حاسس بيا
ولا عمره بيفكر فيا
لا بكلمة صبرني شويه
ولا نظره تشفيلي غليلي
ياويل ويلي يا ويلي
30-11-2019 01:26 AM
القبطاااااان
طنجرة الرشوف وتكون فيها حمص كثير بموت عليها مع رغيفين خبز مشروح ساخنات وحبتين مخلل ,,,
اشي بخالط الخيال ,,,,
30-11-2019 01:28 AM
ابو فراس الحمداني الى الكاتبة
سيذكرني قومي اذا جد جدهم
و في الليلة الظلماء يفتقد البدر
أين قصصك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
30-11-2019 07:49 AM
القبطاااااان
"سيدي #الضابط⚔️حتى الحب تتفوقون فيه علينا"

أمس على مدخل طوارئ المدينة الطبية, خرج ضابط وزوجته من هناك ..يحملان معهم (كيسا) من الأدوية, ويحملان فرح ...وهي ربما طفلتهم الأولى ولا أظن أن عمرها يزيد عن عامين..

إبنتهم فرح جاءت إلى هناك تعاني من #حرارة شديدة, وربما أعطاها الطبيب مصلا في الوريد ربما قام بعمل تبخيرة لها, ربما وضعوا لها كمادات المهم أنهم أجروا اللازم لها...

كانت الساعة تقريبا تشير إلى العاشرة, والضابط لف إبنته (#بالفلدة) العسكرية, ولمها إلى صدره, وزوجته كانت تمسك بيده, وأنا كنت واقفاً على باب الطوارئ..أنتظر صديقا ..كان الضابط يقبل رأس فرح كل دقيقة, ويقول لزوجته :- (نزلت الحرارة) ..وأنا لأني أعرف الجيش جيداً , يبدو أن صنفه هو #الدروع, أو #المشاة المهم أنه يخدم في وحدة #مقاتلة, فالبسطار الذي يرتديه, والمسدس ..والفوتيك, كلها عليها آثار #الغبار...

الزوجة خرجت على عجل يبدو, ولم تكن مرتدية شيئاً ثقيلاً , وكانت الرجفة واضحة على وجهها من شدة البرد...والضابط لم يؤثر فيه البرد ولا الموقف, لأن عيونه لم تغب لحظة عن فرح...يبدو أن إبنته كانت تمنحه الدفء أكثر من كل شيء.

بعد فترة, جاءت #روفر عسكرية, مدججة بالطين والغبار...وأنا لا أعرف من أين جاءت لكن يبدو أنه أخذ إجازة سريعة مدتها (6 ) ساعات فقط ربما أو أقل, وسيعود لمكان خدمته, في نفس الوقت جاء شقيق (أم فرح) ...ولأن السيارات العسكرية, محصورة بالعسكريين فقط ويمنع على المدنيين ركوبها, طلب الضابط من زوجته أن تغادر بسيارة شقيقها, وهو صعد مع فرح في الروفر, وقال لشقيق زوجته:- (هيني وراكو)...

تمنيت لو لدي كاميرا كي أسجل المشهد, طفلة ملفوفة بفلدة عسكرية ووالدها ضابط في الجيش وتركب سيارة عسكرية, يقودها جندي ومتجهة لمنزلها...هل يوجد أنجح من هذا العلاج؟.

يبدو أن هذا الضابط غادر موقع الكتيبة التي يخدم بها على عجل فقط كي يداوي إبنته ومن ثم يعود لمكان #خدمته, وكل ما يرضيه في العمر قبلة من فرح, وشعور بأن الحرارة زالت, لو شاهدتم لهفته وهو يلفها (بالفلدة) لأدركتم معي كم يوجد في الأردن حنان ومحبة ورضى, ومن يتقن هذه #الفنون الراقية هم #العسكر فقط.

رفض أن يعطيها لأمها, عندما طلبت منه أخذها...وأصر هو أن يوصلها لسريرها وصعد الروفر العسكرية, وعيناه لما تفارق وجهها, والقبلات..على جبينها كانت تنطلق منه بكل ما في العمر من شوق.

أسرني منظر هذا الضابط #الأسمر, وسيكتب في تاريخ فرح حين تكبر وتصبح صبية جميلة, مثل شجرات السرو في الأردن ..سيكتب في تاريخها أنها عادت ذات يوم من المستشفى #بالروفر العسكرية.

لحظتها وأنا أراقب مشهد ذاك #الضابط, قلت في داخلي, من #يحمي فرح من الهواء..ومن بقايا البرد في آذار , من يتلهف لقبلة منها ولا تغادر عيناه محياها...من #يخلع رتبته العسكرية ويلف فيها إبنته كي يحمي جسدها المتعب...من يعشق فرح بكل هذا السيل الجارف من العشق, كيف لا يحمي #وطنا تسكن فيه فرح.
#سيدي الضابط نحن أمامكم صغار, فحتى #الحب تتفوقون فيه علينا...#حماكم_الله . ..

#منقول
30-11-2019 05:50 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات