اغلاق

مقتل متظاهر برصاص الجيش اللبناني جنوب بيروت


جراسا -

أفادت وسائل إعلام لبنانية، الأربعاء، بمقتل محتج في بلدة خلدة جنوبي العاصمة بيروت، باطلاق نار من قبل الجيش اللبناني اثناء تفرقة المتظاهرين.

وأوضحت قناة "أم تي في"اللبنانية أن القتيل يدعى علاء أبو فخر عضو بلدية الشويفات، وهو عضو أيضا في الحزب التقدمي الاشتراكي الذي يرأسه النائب السابق وليد جنبلاط.

وقال النائب اللبناني الياس حنكش في تغريدة على حسابه عبر "تويتر" : "ما في أبشع من مشهد علاء أبو فخر بالأرض ببركة دم، وأدام (أمام) عيون ابنه ومرته (زوجته)".

من جانبه اضح الجيش اللبناني في بيان مقتضب له، بان جنديا في الجيش فتح النار لتفريق المتظاهرين في خلدة وأصاب أحد الأشخاص عن طريق الخطأ.

وقال وليد جنبلاط زعيم حزب التقدم الإشتراكي، بانه اتصل مع قائد الجيش اللبناني ووعد بفتح تحقيق في حادث مقتل المتظاهر.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات