اغلاق

"علماء فلسطين بالخارج": نعلن تضامننا مع تركيا


جراسا -

ردت هيئة علماء فلسطين في الخارج على بيان جامعة الدول العربية بشأن موقفها الأخير من العملية العسكرية التي تقوم بها تركيا.

وقالت الهيئة في بيان صحافي صادر عنها، اليوم الإثنين، إنها تتابع كما بقيّة أبناء الأمّة مجريات عمليّة "نبع السّلام" التي تقوم بها تركيا للدّفاع عن أمنها في مواجهة فصائل مسلّحة مدعومة من الولايات المتّحدة الأمريكيّة والاحتلال تسيطرُ على جزء من الأرض السّوريّة.

وأضافت: "جامعة الدّول العربيّة صمتت على كلّ ما تعرّضت له سوريا من احتلالات عسكريّة مباشرة؛ امريكيّة وروسيّة وإيرانيّة، كما صمتت صمت القبور على مئات الغارات الإسرائيلية التي استهدفت الأرض السوريّة، لكنّها بُعِثَت من مرقدها لتعلن تنديدها بالعمليّة التركيّة التي تهدفُ إلى صدّ عدوان هذه الفصائل المدعومة صهيونيًّا وأمريكيًّا عن تركيا الشّقيقة وتحقيق منطقة آمنة يعود إليها ملايين الأشقاء السوريين الذين هجّرتهم آلة الإجرام الأسديّة، وهجّرت مئات الآلاف منهم هذه الفصائل الانفصاليّة".

وتابعت الهيئة: "موقف جامعة الدّول العربيّة يعبّر بجلاء عن مواقف الثّورة المضادّة والانحياز ضدّ تركيا دون اعتبارٍ لمصلحة سوريا شعبًا وأرضًا؛ ودون أدنى اعتبار لوحدة الأرض السوريّة، ممّا يؤكّد أنَّ هذه الجامعة لا تعبّر عن الأمّة وشعوبها وتطلّعاتها".

وأكدت الهيئة بأنّ جامعة الدول العربية تجاهلت وأهملت بشكل واضح ما يجري من عدوان بحقّ المسجد الأقصى المبارك والقدس وانتهاك مستمر للمسجد الإبراهيمي في الخليل وحصار غزّة والعدوان عليها؛ متابعة: "تستغرب الهيئة موافقة السلطة الفلسطينية على بيان جامعة الدول العربيّة وتستغرب مواقف عدد من الفصائل الفلسطينية التي أعلنت موقفًا منسجمًا مع موقف الجامعة العربيّة في إدانة تركيا وعملية "نبع السلام"، وتؤكّد الهيئة على أنّ هذه المواقف تتناقض مع مبادئ نصرة الحق ومجابهة الظالم كما تتناقض مع مصلحة الشّعب الفلسطيني".

ودعت الهيئة الدّول العربيّة والإسلاميّة ودول العالم المنصفة إلى إعلان مواقف مساندة للحقّ رافضةٍ لهذا الانحياز الذي تجلّى في بيان جامعة الدّول العربيّة.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات