اغلاق

غريزمان يقود برشلونة لاكتساح بيتيس


جراسا -

افتتح المهاجم الفرنسي انطوان غريزمان رصيده التهديفي مع فريقه الجديد برشلونة بتسجيله هدفين ليضعه على طريق الفوز على ريال بيتيس 5-2 في المرحلة الثانية من الدوري الإسباني لكرة القدم.
وعوض الفريق الكاتالوني بالتالي خسارته المفاجئة في مستهل مشواره في الدفاع عن لقبه ضد اتلتيك بيلباو صفر-1.
واستمر غياب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن برشلونة لعدم تعافيه من اصابة في ربلة الساق، في حين لم يشارك الأوروغوياني لويس سواريز لاصابة مماثلة تعرض لها في المباراة الاولى هذا الموسم، بينما يعاني الفرنسي عثمان ديمبيلي من اصابة عضلية وسيغيب عن الملاعب لمدة خمسة اسابيع.
بدأ برشلونة المباراة بقوة وشكل ثلاثي خط الهجوم المؤلف من غريزمان والبرازيلي رافينيا وكارليس بيريز خطورة كبيرة على مرمى بيتيس وسنحت لهم بعض الفرص لم يحسنوا استغلالها.
وخلافا لمجريات اللعب قطع بيتيس كرة خاطئة لسيرجيو بوسكيتس في وسط الملعب ثم وصلت الى لورين مورون الذي مررها أمامية باتجاه الفرنسي نبيل فقير، فسددها الأخير زاحفة بيسراه بعيدا عن متناول الحارس الألماني مارك اندري تير شتيغن (15).
ورمى الفريق الكاتالوني بثقله من أجل ادراك التعادل وكان له ما اراد عندما مرر سيرجي روبرتو كرة متقنة داخل المنطقة ليتابعها غريزمان طائرا بيسراه داخل الشباك، مسجلا باكورة أهدافه لفريقه الجديد منذ انتقاله من أتلتيكو مدريد خلال الصيف الحالي.
وواصل برشلونة افضليته في الشوط الثاني وسط تراجع بيتيس، وأثمر ضغطه هدفا ولا أروع من غريزمان الذي وصلته الكرة على الجهة اليمنى داخل المنطقة، فسددها لولبية بعيدا عن متناول حارس بيتيس مانحا التقدم لفريقه (49).
وكرت سبحة الأهداف بعد ذلك للفريق الكاتالوني اذ أضاف كارليس بيريز الثالث بعد تمويه رائع للتخلص من أحد مدافعي بيتيس، قبل أن يسدد كرة زاحفة بيسراه داخل الشباك (56)، مسجلا باكورة أهدافه أيضا لفريقه، ثم أضاف الظهير الأيسر جوردي ألبا الرابع بتمريرة من بوسكيتس ليسددها بيسراه موسعا الفارق (60).
وشارك التشيلي المخضرام ارتورو فيدال بدلا من بوسكيتس وسرعان ما اضاف الهدف الخامس بتمريرة متقنة من غريزمان، تابعها في اعلى الشباك (77).
ثم اشرك مدرب برشلونة ارنستو فالفيردي الشاب أنسو فاتي من غينيا بيساو (16 عاما و298 يوما)، ليصبح بالتالي ثاني أصغر لاعب يدافع عن ألوان الفريق الكاتالوني بعد فيسنتي مارتينيز موسم 1941-1942 عندما كان في السادسة عشرة و278 يوما أي اصغر بـ20 يوما من فاتي.
ورد ريال بيتيس بهدف شرفي حمل توقع لورين بتسديدة رائعة من 30 مترا في الزاوية العليا لمرمى برشلونة (80). وكاد أنسو فاتي يجعل المناسبة أكثر تميزا عندما تلاعب بأحد مدافعي بيتيس وأطلق كرة زاحفة مرت الى جانب القائم الايمن (86).

غريزمان: قمت بتقليد ليبرون وميسي
كشف الفرنسي الدولي أنطوان غريزمان مهاجم برشلونة الإسباني الجديد بأنه قام بتقليد أسطورتي كرة القدم زميله الأرجنتيني ليونيل ميسي، وكرة السلة ليبرون جيمس بعد تسجيله هدفين لفريقه.
وقام غريزمان المنتقل الى الفريق الكاتالوني هذا الصيف قادما من أتلتيكو مدريد مقابل 120 مليون يورون بتقليد ليبرون عندما رمى قصاصات ورقية ملونة في الهواء لدى تسجيله الهدف الثاني مشيرا الى ان مصدر إلهامه لدى تسجيله كان ميسي وقال في هذا الصدد «لقد رأيت ليو يقوم بذلك في التمارين، فحاولت تقليده».
وأضاف «أما بالنسبة الى الاحتفال، فأنا أعشق ما يقوم به ليبرون وبالتالي حاولت تقليده أيضا».
وكان غريزمان نجم مباراة فريقه بلا منازع في أول لقاء يخوضه على ملعب كامب نو، فبالاضافة الى هدفيه الرائعين (الأول جاء بتسديدة على الطاير بيسراه) ساهم بتمريرة حاسمة جاء منها الهدف الخامس للتشيلي أرتورو فيدال بعد دقائق من نزول الأخير إحتياطيا.
واعتبر غريزمان بان المجهود الجماعي قاد الفريق الى تحقيق الفوز الصريح على بيتيس بقوله «بعد كل خسارة هناك ردة فعل.. في غياب لاعبين عدة، قام الفريق بأكمله بعمل كبير».
اما مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي فأشاد بغريزمان بقوله «يجب الاعتراف بأن اليوم كان هاما بالنسبة الى غريزمان.. ففي غياب لاعبين عدة في خط المقدمة، كان الجميع ينتظر منه الكثير».
واضاف «لقد رد على أرضية الملعب بحزم وقام بمجهود كبير بين الخطوط ونجح في الافلات من الرقابة.. نحن ندرك بأنه عندما يلعب لاعبو المقدمة في الفريق بمستواهم نملك فرصة أكبر للفوز.. لا شك بأن تسجيل غريزمان للأهداف على ملعب كامب نو في أول مباراة له امام جمهوره سيعطيه الثقة».

ميسي يعطي إشارة الانطلاق للجيل الجديد
ظهر الجناح الصغير، أنسو فاتي (16 عاما)، لأول مرة في مباراة رسمية بقميص برشلونة، عندما شارك في اكتساح فريقه لريال بيتيس (5-2)، ليدخل تاريخ البلوغرانا من الباب الكبير.
ومن جانبه، نشر النجم الأرجنتيني المصاب، ليونيل ميسي، صورة عبر حسابه على (انستغرام)، ظهر فيها وهو يحتضن فاتي بقوة، عقب ظهوره الرسمي الأول.
وعلق (ليو) على الصورة قائلا «مباراة كبيرة من الجميع، أول ثلاث نقاط في الليغا»، وتابع «سعيد للغاية لمشاهدة هؤلاء الفتية من أبناء النادي، وهم يحققون حلمهم بالوصول للفريق الأول، والتسجيل في كامب نو في مباراة رسمية».
من جهته، قال فاتي في تصريحات نقلتها صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية «الحقيقة أنني كنت متوترا للغاية عندما شاركت كبديل، لكن لدي كلمات شكر للجميع، النادي، المدرب، والجماهير التي استقبلتني بشكل رائع».
وعن سبب انتظاره عقب نهاية المباراة ونظره للمدرجات، أجاب «نظرت إلى والديّ وعائلتي الذين رافقوني إلى هنا.. لقد بقيت داخل الملعب لأنني لم أصدق ذلك، والآن حان الوقت للاستمتاع بهذه اللحظة».
الى ذلك، شدد بوري فاتي، والد أنسو فاتي ناشئ برشلونة، على أن نجله رفض عرضا من ريال مدريد.
وقال بوري في تصريحات أبرزتها صحيفة «سبورت» «تلقينا عرضا ضخما من ريال مدريد مقابل الكثير من المال، إلا أن ألبيرت بويغ جاء وأخبرني بعرض ومشروع برشلونة».
وأضاف «في خلال بضع سنوات كنت أرى أنسو في برشلونة، نحن نعلم أنه كان يعمل بجد، لكننا لم نكن نتخيل أنه سيلعب مع هؤلاء الوحوش، والتدرب مع لاعبين مثل بيكيه».
وحول مشاعره بعد ظهور ابنه مع الفريق الأول، قال بوري فاتي «كان هاتفي صامتا ولم أكن أعرف شيئا، ثم اتصل أنسو بوالدته وقال: أمي، أنا ذاهب للتدرب مع الفريق الأول، لقد قفزت ولم أكن أصدق».



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات