اغلاق

وفيات وشل حركة النقل بسبب الامطار في اسطنبول


جراسا - ضربت مدينة اسطنبول السبت عاصفة قوية محملة بالمطر، أودت بأحد المشردين وتتسببت بإغراق أجزاء من البازار الكبير الشهير بمياه السيول.

وعثر على مشرد جثة هامدة في نفق بحي أونكابانه، بعد أن غرق على ما يبدو بمياه السيول، وقامت الشرطة بإغلاق المنطقة.

كما أدت السيول إلى وقف خدمة العبارات بين الشطرين الآسيوي والأوروبي للمدينة فيما نبهت السلطات المواطنين إلى وجوب الحذر في الأحوال الجوية السيئة.

واجتاحت السيول الناجمة عن الأمطار التي استمرت قرابة الساعتين البازار التاريخي أحد أقدم الأسواق المغطاة في العالم فيما سارع أصحاب المتاجر إلى إفراغ المياه من الممرات.

وذكرت شبكة إن.تي.في التلفزيونية إن العديد من السيارات علقت في ازدحامات مرورية فيما قامت عربات الإطفاء بعمليات إنقاذ.

وفي أحد الأحياء سقطت سيارة متوقفة في حفرة تسبب بها المطر الغزير على الطريق، بحسب التلفزيون.

وأحيت تركيا السبت ذكرى كارثة زلزال بقوة 7,4 درجات ضرب إزميت (نحو 100 كلم شرق اسطنبول) في 17 آب/اغسطس 1999 ما أسفر عن مصرع حوالي 17 ألف شخص بينهم ألف في العاصمة الاقتصادية لتركيا.
يورنيوز.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات