اغلاق

متفجرات بالسيارة المتسببة بحادث "معهد الأورام"


جراسا - أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم الاثنين، أن سيارة تحمل متفجرات تسببت في حادث معهد الأورام.

وأشارت الداخلية المصرية في بيان نقلته وسائل الإعلام المصرية إلى أن "الفحص المبدئي لحادث انفجار إحدى السيارات في منطقة القصر العيني أمام معهد الأورام، والتي تبين أنها اصطدمت بإحدى السيارات الملاكي بثلاث سيارات، أثناء محاولة سيرها عكس الاتجاه".

وقالت الداخلية "الأجهزة المعنية قامت بإجراءات الفحص والتحري وجمع المعلومات، وتوصلت إلى أن إحدى السيارات المتسببة في الحادث بعد تحديد خط سيرها، كانت مسروقة من محافظة المنوفية قبل بضعة أشهر".

وتابع "الفحص الفني للسيارة المذكورة، بين أنه كان داخلها كمية من المتفجرات، وأسفر حدوث التصادم إلى انفجارها".

وأوضحت الداخلية المصرية أن"التقديرات تشير إلى أن السيارة كان يتم نقلها إلى أحد الأماكن، تمهيدا لاستخدامها في تنفيذ إحدى العمليات الإرهابية".

وأشارت الداخلية المصرية إلى أن التحريات المبدئية وجمع المعلومات، أشارت إلى وقوف حركة "حسم" التابعة لجماعة "الإخوان المسلمين" الإرهابية وراء الحادث، من حيث الإعداد والتجهيز لتلك السيارة، استعدادا لتنفيذها إحدى العمليات الإرهابية بمعرفة أحد عناصرها.

وأتمت الداخلية المصرية بيانها قائلة "جاري استكمال عمليات الفحص والتحري وجمع المعلومات، وتحديد العناصر الإرهابية المتورطة في هذا التحرك واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم".

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت ارتفاع عدد ضحايا حادث معهد الأورام إلى 19 قتيلا و30 مصابا تم نقلهم إلى مستشفيات مختلفة منها معهد ناصر، والمنيرة، والقصر العيني.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات