اغلاق

الأمن العام يحتفل بالذكرى العشرين للجلوس الملكي (صور)


جراسا -

احتفلت مديرية الامن العام اليوم بالذكرى العشرين لجلوس جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين على العرش بحضور مدير الامن العام اللواء فاضل الحمود وعددٍ من مدراء الأمن العام السابقين وذوي عدد من مدراء الأمن العام السابقين المتوفين ومساعدي مدير الأمن العام وعددٍ من كبار ضباط المديرية وبمشاركة من مختلف مرتبات الوحدات الشرطية.

وقال مساعد مدير الأمن العام للعمليات العميد عبيد الله المعايطة في كلمة مديرية الامن العام اننا واذ نحتفل اليوم بهذه المناسبة الغالية على قلوب الاردنيين جميعا فإننا نستذكر الدعم المستمر الذي حظينا به في مديرية الامن العام من لدن جلالته حتى غدا جهاز الامن العام برؤية القائد الاعلى ومواكبته الاكثر تطورا في المنطقة وجهازا امنيا شرطيا عصريا انسانيا يقدم افضل الخدمات للمواطنين ولكل من تطأ قدماه أرض المملكة الاردنية الهاشمية .

وأكد العميد المعايطة ان توجيهات وخطابات جلالة القائد الاعلى لقادة جهاز الامن العام ومنذ تسلم سلطاتة الدستورية كانت تضعنا جميعاً أمام مسؤولياتنا, ذلك انها فتحت آفاقاً واسعةً أمام كل ذوي ارادة وعزيمة، لتحقيق التوجيهات الملكية السامية وترجمتها واقعاً ملموساً نرى ونلمس اثارها في تقديم افضل الخدمات الامنية والشرطية للوطن والمواطن الذي يعتبر المحور الاساسي الذي تدور حولة العملية الامنية ، مضيفاً أن منتسبي جهاز الامن العام وهم يحضون بدعم وتوجيهات جلالته يسيرون بخطى ثابتة وبنقلات نوعية متميزة للوصول الى ارساء قواعد الاستقرار من اجل توفير اسباب النماء والرخاء والازدهار.

واضاف المعايطة ان التوجيهات الملكية ستبقى نبراساً لنا على الدوام لنستمر في مباهاة العالم أجمع بما وصلنا اليه من حداثة وتطور بين نظرائنا من اجهزة الشرطة والامن إقليميا ودوليا ، حيث ان تلك التوجيهات سنهتدي بها وستحدد مسارنا بالعمل والانجاز لنصل لأهدافنا وغاياتنا الاسمى في الحفاظ على امن الوطن واستقراره وصون المكتسبات الوطنية في دولة المؤسسات والقانون.

وبين المعايطة جوانب من التطور الملموس الذي طال العمل الامني كاتساع دائرة المهام والاختصاص واستحداث وحدات شرطية جديدة، وتطور العمل في وحدات أخرى، ضمن عملية هيكلة مدروسة، لينهض جهاز الأمن العام بالواجبات التي تطلبها ما استجد في واقع العمل الشرطي المعاصر وذلك نتيجةَ لاستخدام الاستراتيجيات العلمية الشاملة التي تقوم على الاستغلال الأمثل للإمكانيات المتاحة .

واشتمل الحفل على عدد من الفقرات التي اعرب بها المشاركون عن صدق مشاعرهم واحتفائهم بجلالة القائد الاعلى بعيد جلوسه العشرين ، حيث عرضت مادة فلمية عن تطور جهاز الامن العام خلال العشرين عاما الماضي وإنجازات الأمن العام التي تحققت في عهد جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم بالاضافة لفقرات شعرية وغنائية تغنت بالوطن وقائده نسجت بكلمات الحب والوفاء والولاء والانتماء للوطن والقائد ، كما وشمل الحفل جولة في معرض الاليات والمعدات والصور لمشاهدة ما وصل اليه جهاز الامن العام من تطور عملياتي وعلمي وعملي.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات