اغلاق

كيف تختارين العطر الصيفي المناسب؟


جراسا -

تعود صياغة كلمة "perfume" إلى مزيج من كلمتين لاتينيتين هما "per" وتعني "من خلال" و “Fume” وتعني "الدخان". وابتُكر فن صناعة العطور في مصر القديمة، إلا أن الرومان والعرب هم الذين طوّروه في وقت لاحق، حسب ما جاء في موقع "العربية".

الإجراءات المتبعة لصناعة العطور الحديثة عديدة، ولكنها تعتمد بشكل عام على استخلاص الزيوت من الزهور عن طريق التقطير الذي تم ابتكاره من قبل الطبيب الفارسي ابن سينا.

يتم عادة الحفاظ على سرية تركيبة العطور من قبل الدار المصنّعة لها؛ إلا أن بعض الخبراء بارعون بما فيه الكفاية لتحديد المكونات والعناصر والأصول التي تتكون منها الروائح.

في الوقت الحالي، تهيمن فرنسا على صناعة العطور العالميّة والتجارة بها، وأصبحت "دور العطور" إحدى الشركات الأكثر ربحية في العالم. تعرّفوا فيما يلي على كيفيّة اختيار العطر المناسب للوقت المناسب.

- عائلات العطور:

العطر اختيار شخصي للغاية، كونه يعكس شخصية حامله، وتختلف رائحة العطر من شخص لآخر عندما تختلط مع الزيوت والأحماض الطبيعية الموجودة على البشرة. يتم تصنيف العطور بشكل عام إلى ثماني عائلات مختلفة.

• العطور الزهريّة: هي أكبر هذه العائلات وأكثرها شعبية. تدخل في تركيبتها مجموعة متنوّعة من الزهور قد تتضمّن: الورد، والقرنفل، والياسمين، والغاردينيا، وزهر البرتقال. ويمكن بسهولة الجمع بينها وبين أي عائلة أخرى.

العطور التي تحتوي على الزهور محبوبة في جميع أنحاء العالم. وتشمل هذه العائلة أيضا التركيبات المؤلفة من زهرة واحدة مثل الورد، أو الياسمين، أو مسك الروم، أو زنبق الوادي.

-عائلة الألدهيدات:

غالبا ما توصف عطورها بأنها مبودرة بعض الشيء. وهي تتميّز بنفحاتها الناعمة رغم أن وجود الألدهيدات يضيف بعض الحدة على العناصر الزهرية.

-عائلة الحمضيّات:

تتميّز بكونها خفيفة، منعشة، وترفع المعنويات. يتم عادة جمع الخصائص المنعشة لعناصر الحمضيات (الليمون الحامض واليوسفي والبرغموت والبرتقال والليمون والبرتقال المر وغيرها) مع نفحات أكثر حلاوة مستخرجة من الأزهار والفاكهة.

- العطور الخضراء:

طابعها المنعش لا يخلو من بعض الحدة، التي تذكر عادة بالعشب المقطوع حديثا وأشجار الصنوبر. هي في الغالب عطور تصلح للهواء الطلق أو عطور رياضية. ويتم مزج عناصرها الأساسية مع الزهور والفاكهة.

- العطور الشرقيّة القويّة:

هي مثيرة، دافئة، وتوحي بالغموض. تحتوي على المسك، والراتنجات الشرقية، والفانيلا، والأخشاب الثمينة، والشوكولاتة الداكنة.

- العطور الشرقية الناعمة:

تجمع بين العناصر الشرقية والأزهار المختلفة. وهي تتميّز عادةً بعناصرها العليا المنعشة،

- عائلة الخشبيّات:

أساسها عناصر الأخشاب والطحالب والزهور. وتحتوي على خلاصة الأرز، والبتشول، وخشب الصندل، والصنوبر، وأحيانا بعض الزهور. يُطلق عليها أيضاً اسم عائلة القبرصيات، وهي غنيّة وتدوم طويلا.

-العطور المائية:

تحتوي على عناصر مائية أو بحرية تذكرنا برائحة البحر، المطر، نسيم البحر، والندى المنعش.

- قوة العطور:

بعد اختيار العطر الذي نميل إليه، يحين دور اختيار قوّته:

• العطر: الشكل الأقوى من أشكال العطور والذي يدوم أكثر. يتمّ وضعه على نقاط النبض: وراء الأذنين، خلف العنق، الجزء السفلي من الحلق، الجزء الداخلي من المرفقين، الجزء الداخلي من الرسغين، ووراء الركبتين. فحرارة الجسم عند هذه النقاط ستضمن توزيع العطر جيدا. يأتي عادة في زجاجة، ويدوم على البشرة لمدة تتراوح بين 8 و12 ساعة.

• ماء العطر: هو أكثر أشكال العطور شيوعاً. يجب وضعه أو رشه قبل ارتداء الملابس. يأتي عادة في زجاجة بخاخة ويدوم على الجلد لمدة تتراوح بين 6 و8 ساعات.

• ماء التواليت: أقل تركيزا عادة من ماء العطر، ويجب وضعه بنفس طريقة وضع ماء العطر. يأتي دائما في زجاجة بخاخة ويدوم على البشرة لمدة تتراوح بين 4 و6 ساعات.

• ماء الكولونيا: أخف شكل من أشكال العطور. مناسبة جداً لوضعها بحرية على كامل الجسم. منعشة تماماً ولا تدوم فترة طويلة على البشرة.

- كيف تختارين العطر المناسب؟

تساعد بعض المبادئ التوجيهية في تسهيل اختياركِ للعطر المناسب:

• البشرة: جربي عطور وروائح مختلفة لتعرفي ما يناسب بشرتكِ. واعلمي أن لا وجود لعطرين متشابهين في التركيبة، والرائحة، والنكهة وبالتالي فإن العطر الذي يناسب معظم الناس قد لا يناسبك بالضرورة.

• الرائحة: اختاري دائما العطر الذي يحتوي على نفحات منعشة ويجعلك تشعرين بالجاذبية والحضور. اطلبي من صديقتك أن تعطيك رأيها بشأن عطر معين حين تجربينه. فغالبا ما يكون شخص آخر هو القادر على تمييز العطر المناسب لك.

• المناخ والموسم: اختاري عطركِ بما يتناسب مع المناخ والموسم. فالعطور المناسبة للشتاء قد لا تكون جيدة بما فيه الكفاية للصيف. اهتمّي أيضاً باختيار عطركِ وفقا لنوع المناسبات والاحتفالات. على سبيل المثال، قد يكون عطر ما مناسبا جدا للسهرات المسائية، ولكنه سيكون قوياً جداً في حال التعطّر به خلال أوقات العمل.

- 5 نصائح مفيدة:

يقترح أخصائيو العطور النصائح التالية:

1- اختاري العطر الذي يحتوي على عناصر خفيفة للنهار والعطر الذي يحتوي على عناصر ثقيلة للمساء.

2 –ابحثي عن عطر يناسب شخصيتك. فإذا كنت شخصا حماسيا اختاري عطراً قوياً، وإذا كنتِ شخصاً هادئاً فأنتِ تحتاجين إلى عطر برائحة ناعمة.

3-استعرضي النكهات المختلفة لعائلة العطور. يمكنك اختيار عطور الأزهار والفواكه للنهار. أما عطور المسك والخشب والأرز والحمضيات والتوابل فهي مناسبة للمساء. يمكن أيضا اختيار العطور الخضراء والمنعشة التي لمختلف أوقات العام.

4-يحتاج العطر إلى وقت للاستقرار على البشرة، لأنه يحتوي على 3 عناصر، لذا لا تقرري أبدا شراء عطر بعد أن ترشيه مباشرة. أعطيه بعض الوقت للاندماج مع زيوت البشرة قبل أن تتمكني من استكشاف رائحته الحقيقية.

5- تحققي من مكونات العطر قبل شرائه واختاري العطور التي تحتوي على زيوت طبيعية.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات