اغلاق

شاب مجنون يقدم بلاغات كاذبة للشرطة والسبب غريب


جراسا -

لكل شخص هواية يمارسها بشغف حتى تمنحه مقدرًا من الاستمتاع، سواء كانت تلك الهواية عادية أو تتسم بالجنون، ولكن هواية شاب أمريكي تخطت حدود الجنون، فقد برع في مهاتفة الشرطة وتقديم بلاغات كاذبة.

أجرى "تيرانيس كينج" الشاب ذو الـ 22 عامًا، 10 مكالمات مزيفة للشرطة الأمريكية وفي كل مكالمة كان يقدم بلاغا كاذبا، فقد كان أول بلاغ كاذب قدمه هو إصابة ضباط بالرصاص في بطنه، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وفي مرة أخرى أبلغ الشرطة أن هناك قنبلة، وعند قدوم الشرطة كان "كينج" يختبئ خلف النافذة يراقب تحركاتهم في البحث عن الحادث، وعند القبض عليه اعترف أنه كان يمارس تلك الهواية لأنه يشعر بالتشويق والضباط وهم يستجيبون لمكالماته المزيفة.

ولكن الهواية انقلبت على "كينج" وتتبعت السلطات في النهاية مصدر المكالمات إلى منزله في شيكاغو، وقاموا بإلقاء القبض عليه، وأمرت المحكمة بدفعه كفالة قدرها 25000 دولار ومراقبة منزله إليكترونيًا.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات