اغلاق

فيديو عن رئيس جامعة القاهرة يثير غضب المصريين (فيديو)


جراسا -

أثار فيديو "مفاجآت" رئيس جامعة القاهرة محمد عثمان الخشت ضجة في مصر وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، فيما وصف نائب الرئيس المصري السابق الدكتور محمد البرادعي، الجمعة، ما ظهر في الفيديو بأنه "مشهد مخز".

وقال البرادعي، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، تعليقا على فيديو رئيس جامعة القاهرة: "هل هذا أهم صرح تعليمي أم سوق خضار؟ هل سنتقدم بهذا الأسلوب؟ هل هذه جامعة أحمد لطفي السيد وطه حسين؟ هل هذه هي الجامعة التي تخرجت منها؟ مشهد مخزي".

وظهر الخشت في فيديو خلال حفل غنائي بالجامعة، الثلاثاء الماضي، معلنا عن "مفاجآت" للطلاب وهو يهتف "تحيا مصر"، الأمر الذي اعتبره معارضون مصريون "رشوة" من الجامعة للطلاب للتصويت لصالح التعديلات الدستورية التي تسمح بتمديد حكم الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي عادة ما يستخدم هتاف "تحيا مصر" في خطاباته.

ومن بين القرارات التي أعلنها رئيس جامعة القاهرة خلال الحفل: إعفاء الطلاب الذين تأخروا في سداد مصاريف الجامعة من دفعها، وإعفاء طلاب المدن الجامعية من رسوم الإقامة والتغذية في شهر رمضان، و5% درجات إضافية لكل طالب في العام النهائي من الدراسة، وإجازة أسبوع للعاملين والطلاب وأعضاء هيئة التدريس من 25 إلى 29 أبريل/ نيسان الجاري.

ووسط الضجة التي أثارها فيديو الخشت، أصدرت جامعة القاهرة بيانا، الخميس، قالت إنه للرد على "شائعات ومعلومات مغلوطة" حول تصريحات رئيس الجامعة. وأضاف البيان أن جامعة القاهرة: "تعمل بشكل مؤسسي، وفى إطار القوانين واللوائح".

 

 




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات