اغلاق

الهوية سلطي .. والهوى كركي


لأن الإنسان خلق عجولا.ولأن رحمة الله أوسع وأقرب.وبعد رحلة من التعب السياسي والإجتماعي والحراكات على كل الصعد وبعد خروجي من أصعب التجارب بفضل رعاية الله الذي من علي بهديه أعادت لقلبي نبضه بعد أن قررت أن أقفل أبوابه.هديه معها عادت شراييني إلى ضخ الدماء بعد أن أصابها الشلل والجفاف..هديه أعادت إلى روحي القلقه السكينة والثقة...

ريما عندما إلتقيتها أول مرة خالجني شعور هز مشاعري وحركها ..لقاء إجتمع فيه عبق التاريخ الكركي والهوية الدهريه للسلط .أحسست أنها جزئي الأقرب والأعمق والأصدق والأجمل...

ريما .طاقه لا متناهية شعلة متوقده حماسة وحيوية

ريما.أنثى مبدعة ثائرة ..سيدة بمئة سيدة

واليوم وبعد أن إرتبطنا بالرباط المقدس يحق لي أن أقول لك أحبك جدا يا كلي الذي كنت أبحث عنه ولعلك لا تعلمين ياأميرتي أنه وعلى الرغم من سيرتي النسائية إلا أنني كنت أبحث في وجوههن عنك

ريما...يامن علمتني كيف يكون الإشتياق عميقا..وكيف يكون للحنين معنى...

يا قصه حياتي الصادقة لقد وعدت أمام عائلتك واليوم أعد أمام كل قارئ ليكونوا شهودا حق لك كل الحب والاحترام والأمان..لذا كوني بخير لأنني وبالإعتراف الصريح اتنفس فيكي الحياة ..



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات