اغلاق

استشهاد شاب متأثرا بجراحه في غزة


جراسا - أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية الثلاثاء استشهاد فتى جراء إصابته بقنبلة غاز بالرأس من قبل قوات الاحتلال شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة يوم الجمعة الماضية.

وأفاد المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة باستشهاد حسن نبيل أحمد نوفل (17 عامًا) جراء إصابته بقنبلة غاز بالرأس من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق البريج.

وقالت مصادر طبية، إن الفتى نوفل أصيب بقنبلة غاز بالرأس الجمعة الماضية أثناء مشاركته بمسيرات العودة وكسر الحصار ووصفت إصابته بالخطيرة، حول على إثرها لمجمع الشفاء قبل إعلان استشهاده قبل قليل.

والجمعة الماضية استشهد الطفل حسن إياد شلبي (14 عامًا)، والفتى حمزة محمد اشتيوي (18 عامًا) وأصيب عدد آخر بالرصاص الحي والاختناق بالغاز المسيل للدموع؛ جراء اعتداء قوات الاحتلال على المتظاهرين السلميين المشاركين في مسيرة العودة .

وانطلقت مسيرة العودة وكسر الحصار بـ 30مارس الماضي بالمناطق الشرقية لقطاع غزة، بمشاركة آلاف المواطنين أسبوعيًا المطالبين بحق العودة ورفع الحصار الإسرائيلي المتواصل على غزة منذ 12 عامًا.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات