اغلاق

مراهق يعاقب نفسه بقطع رأسه بمنشار !

بافيل ماتيفيف

جراسا -

قطع صبي رأسه بمنشار آلي، صباح أمس الثلاثاء، في فناء منزله بقرية موغوشينو بمدينة تومسك في روسيا، وذلك بعد لعبه لساعات طويلة لعبة إلكترونية انتهت بخسارته.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الشرطة الروسية فتحت تحقيقًا في حادث انتحار بافيل ماتيفيف (15 عامًا)، وقد أفادت التقارير أنه كان مُدمنًا على جهاز الكمبيوتر الذي اشترته له والدته العزباء، ولكن لم يعرف اللعبة التي أدت إلى انتحاره.

وتُواجه روسيا موجة انتحار واسعة للأطفال والمراهقين بتحريض من مجموعات تُسمي نفسها "جماعة الموت"، وتظهر في عدة ألعاب إلكترونية، مثل "الحوت الأزرق".

وكانت وزارة الداخلية الروسية قد حذرت العام الماضي من التعامل معها.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات