اغلاق

لافروف: لسنا من الدول التي "تحرد"


جراسا -

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في حديث متلفز، أن تشديد الولايات المتحدة عقوباتها يضرّ بالعلاقات الثنائية، ويولد نتائج عكسية لما تنشده من وراء العقوبات.

وأضاف سيرغي لافروف: "أعتقد أن ذلك هو مجرد صفحة حزينة في التاريخ الأمريكي".

وردا على سؤال حول إذا ما كان قد فقد الرغبة باللقاء مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، بعد العقوبات الأخيرة التي فرضتها واشنطن ضد موسكو بذريعة حادث سالزبوري، قال لافروف: "نحن لسنا من الدول، التي "تحرد" وتقول، لقد تفوهتم بكلمات غير محقة ولذلك لن نتواصل معكم. هذه ليست طريقتنا. نحن نقوم دائما بتقييم تصرفات شركائنا بشكل مبدئي عندما لا نتفق معهم، وروسيا لا تغلق الباب أبدا".

وأضاف: "لا يريد أحد أن يكون على خلاف مع الولايات المتحدة، بل على العكس هناك رغبة بعلاقات طبيعية وبناءة وجيدة معها".

وتابع: "لكن أي بلد يحترم نفسه ولو قليلا، لا يمكن أن يقبل بأن يجري إملاء وفرض الأمور عليه، بشكل يجعل كل الاتفاقات والتفاهمات التي تراكمت على مدى عقود في العلاقات الدولية، تذهب هباءا منثورا".



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات