اغلاق

هكذا تعرف اذا تم اختراق حسابك على "فيس بوك"


جراسا -

يعد موقع وشركة فيس بوك المنصة العالمية الأولى للتواصل الاجتماعي بين المستخدمين، ويضم مليارات المستخدمين، إلا أن الشركة العملاقة تواجه انتقادات بسبب الانتهاكات المتكررة لبيانات مستخدميها.

وجاء آخر هذه المشكلات هو تسريب الشركة بيانات 87 مليون مستخدم إلى شركة كامبريدج أناليتيكا، وأدى ذلك إلى امتثال الرئيس التنفيذي للشركة، مارك زوكربيرج، للاستجواب أمام لجنة مشتركة من أعضاء الكونجرس الأمريكي.

وإليك بعض الطرق لمعرفة هل يتطلع أشخاص آخرين إلى معلوماتك الشخصية أم لا:

عن طريق تطبيق "This Is Your Digital Life"

وهي ميزة مقدمة من الشركة بعد تسريبها بيانات عملائها لشركة كامبريدج أناليتيكا لمساعدتها في استهداف الجمهور الأمريكي وتغيير ميوله نحو الانتخابات الأمريكية.

وتهدف هذه الطريقة لمعرفة هل حدث اختراق بيانات المستخدمين الشخصية أم لا؟ وتساعدك هذه الميزة في التعرف على الاختراق الذي حدث لأصدقائك الموجودين على صفحتك الشخصية، من قبل كامبريدج أناليتيكا.

ويمكنك التحقق من ذلك عن طريق:

ظهور إشعارات غريبة على حسابك

ويتضح ذلك عند ظهور إشعارات ليست لدى المستخدم أي معلومات عنها مثل انضمامه إلى جروبات للدردشة أو إعجابه بصفحات مخلة تنشر محتويات غير منضبطة، وهو ما يجعل المستخدم يفكر متى تم الانضمام إلى مثل هذه الصفحات والجروبات.

الرسائل المريبة

وتوفر المنصة الاجتماعية لدى الصفحات مجموعة متميزة من المحتويات الرائجة والتي يتم التحكم فيها إلكترونيًّا، وهي قد تكون عبارة عن روبوتات آلية يتوقع اختراق حسابك عن طريقها.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات