اغلاق

النائب رمضان يتهم مجالس نواب سابقة بتجميل شروط النقد الدولي


جراسا -

رصد - قال النائب خالد رمضان أن عامان من العمل التشريعي أوصل الوطن ليس إلى الرابع لأنه حالة شعبية ، لكن سياسات السلطات التشريعية والتنفيذية أوصلت المواطنين الى " نيال هيك حكومة بهيك شعب وأحزاب ونواب " .

وأضاف خلال كلمته بجلسة النواب المسائية لمناقشة الثقة بحكومة الرزاز ، الى أن سياسات الحكومات دفعت الشعب الى حالة الدوار الرابع .

ولفت الى أن السلطتين لا تقومان بدورهما اليوم ، بمنطوق الدستور ، وقلنا أن مشروع الدولة المدنية هو مشروع الدولة الأردنية والجميع ، فهو يعمل من أجل دولة القانون وسيادته .

وشدد على أن الحقوق الداخلية للمواطنين تشكل حائلا بيننا وبين منح الثقة لحكومة الرزاز ، ناهيك عن الملفات الوطنية كأراضي الباقورة والغمر ، واتفاقية الغاز.

وطالب رمضان أن تكون الحكومات رشيقة ، ويكون أعضاؤها أصحاب رؤى سياسية ، كفؤين.

وأضاف أن هبة نيسان في العام 1989 كانت بفعل رفع الأسعار ، فتم تشكيل مجلسي النواب الثالث والرابع عشر ، وحينها أعادوا مؤامرة صندوق النقد الدولي وجملوها ، وعدوها مشروعا وطنيا ، كما ساقوا لنا اتفاقية وادي عربة المشؤومة.

وتساءل هل يراد تفكيك الواقع لبناء نخبة تذهب الى تسويات جديدة مع الكيان الصهيوني ، أو اعادة انتاج شروط جديدة مع صندوق النقد الدولي.

 

 



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات