"الشيوعي الأردني" يسلم مذكرة للصفدي | نبض المدينة | وكالة جراسا الاخبارية

"الشيوعي الأردني" يسلم مذكرة للصفدي


جراسا -

قدم الحزب الشيوعي الأردني مذكرة الى رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب أحمد الصفدي، موقعة من مئات المواطنين، تطالب مجلس النواب برد مشروع قانون الموازنة لعام 2018 لما ترتبه من أعباء معيشية ومالية لم تعد الغالبية الساحقة من المواطنين الأردنيين قادرة على تحملها. 


وجاء في المذكرة :

أن اصرار الحكومة على تطبيق هذه الاجراءات سيهوي بالأوضاع المعيشية للغالبية الساحقة من المواطنين، وسيفاقم من مشكلاتهم الحياتية والمعيشية، ويعمق عجزهم عن تلبية المتطلبات الأساسية لأسرهم، وسيؤدي الى اتساع رقعة الفقر في البلاد في ظل الارتفاع الحاد في نسبة العاطلين عن العمل والتي باتت تتجاوز الـ 18 %.

وأضافت المذكرة أن المعضلة الاقتصادية باتت معقدة لدرجة يستحيل حلها دفعة واحدة. غير أن النهج الاقتصادي المطبق في البلاد منذ عقود لم يفض الى حلول، بل عمق من مظاهر الازمة الاقتصادية ومن تداعياتها الاجتماعية. لقد باتت البلاد بحاجة ماسة الى اعتماد نهج اقتصادي بديل تسهر على تنفيذه حكومة تحظى بثقة الشعب، تجترح الحلول بالاعتماد عليه وبالتشاور مع ممثليه الحقيقيين.

وأكدت المذكرة على رفض الاجراءات التي اتخذتها الحكومة والتي تنوي إتخاذها بعد اقرار الموازنة والتي تشكل في مجموعها رضوخاً لاملاءات صندوق النقد الدولي من جهة ومواصلة العدوان على جيوب المواطنين من جهة اخرى .

وهذه الاجراءات ستؤدي الى حدوث ارتفاع في أسعار السلع والخدمات بما فيها سلعة الاستهلاك الشعبي الواسع، يأتي الخبز في مقدمتها الى جانب توسيع شريحة المواطنين الذين سيتم اخضاع مداخيلهم ورواتبهم لضريبة الدخل .

وطالبت المذكرة مجلس النواب بتحمل مسؤولياته في هذه اللحظات الصعبة والحرجة برفض مشروع الموازنة واعادتها الى الحكومة لتصويب الاختلالات الواضحة فيها، بما يخدم المتطلبات الضرورية والملحة لضمان أمن الوطن والمواطن بأبعاده كافة، وفي مقدمتها الأمن الاقتصادي والاجتماعي.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات