اغلاق

كوتا الحريم !!!


تم رفع "كوتا النسوة" في مجلس النواب المقبل ، وستصل مزيد من "النسوة" على اساس انساني ، بمعنى حجز المقعد سلفا للمرأة.

عقدة الحريم مازالت تسيطر على عالم النسوة ، فمازلن يطلبن من "الذكر السيد" منحهن حقوق التمثيل في مجلس النواب ، ولو عبر التمييز ضد الذكور ، لان الكوتا في معناها وتعريفها ، تمييز ومساعدة واعانة للجنس اللطيف ، واعتراف ايضا بعدم قدرة النسوة على الوصول لوحدهن الى مجلس النواب.

لم تصل اي امرأة الى مجلس النواب ، سوى توجان فيصل ، التي اثبتت ان المرأة قادرة بتعبها على الوصول الى النيابة ، وحالة توجان فيصل فريدة ، ولم تتكرر الا مع النائب فلك الجمعاني ، فيما الاولى استفادت من كوتا مقعد الشركس بشكل او اخر ، دون ان يعني ذلك عدم فرادة قصتها لانها الاولى.

تحول الكوتا من ستة مقاعد الى اثنى عشر مقعدا للمرأة ، هو اعتراف آخر ، بأن الكوتا لم تكن "تمريناً حياً" يساعد المرأة في الوصول الى مجلس النواب ، لان الكوتا يفترض ان تكون مؤقتة وتصحيحية لتغيير الذهنية العامة ، ولكي تستفيد المرأة منها ، في تجهيز الناخبين لفكرة التصويت لسيدة ، لا ان تتحول الى حق دائم.

ماجرى كان العكس تماما ، فقد اكتشفت المرأة في عز حديثها عن العدالة والمساواة ، وتساوي الحقوق ، ان كسر هذه القاعدة ، اسهل ، والمطالبة باستثناء اقل شقاء ، وهو دأب المرأة الغريزي التي تريد ان تكون مدللة ولديها استثناء في كل شيء ، فتجاوبت الدنيا معها ، وتم زيادة عدد المقاعد للمرأة على اساس انساني وليس حقوقيا.

الحركة النسوية في الاردن فشلت فشلا ذريعا طوال عقود في قضايا كثيرة ، وبعض القضايا عادلة جدا ، فالمرأة لها حقوق مثل الرجل ، ومن حقها ان تصل الى النيابة ، غير ان الحل كان بكسر شعار العدالة والمساواة ، والبحث عن كوتا.اذا كان المجتمع ذكوريا ولايريد التصويت للمرأة فهل يحق للمرأة ان تنتزع المقعد انتزاعا؟.

كل الكوتات دليل على اختلال ، وكوتا النساء بهذا المعنى ، فرز جنسوي مرفوض ، لان الكوتا سُتجبر المرأة على التركيز على المرأة للتصويت لها ، برغم الكراهية التاريخية بين النسوة ، الا ان المقاعد باتت للمرأة ، ولايمكن تحت هذا العنوان الا دعم المبدأ ، اي مقاعد المرأة ، ايا كان شخص المرشحة.

المرأة بدلا من سعيها لمقعد عبر التنافس ، وبتصويت جمعي ، تم حشرها ايضا في مقعد نسوي ، يجعلها تبحث عن الناخبات اولا واخيرا ، وهو من حيث النتيجة ردة الى عالم الجنسوية ، اي الاناث في هذه الحالة ، وكأننا اعدنا انتاج حالة التمييز ضدها ، وحشرناها بطريقة ذكية في عالم النسوة ، برغم ان النيابة تمثيل شعبي وليس جنسويا.

كوتا النسوة تثبت ان الرجال يرفضون خروج "النسوة" من "الحريم" ، فيما النسوة لايرفضن امتيازات التواجد في بلاط" الحريم".

mtair@addustour.com.jo

الدستور 



تعليقات القراء

فلاحه
انا وحده ما بنتخب وحده نفوسهن محمضه لما بيوصلن للمراكز وبجعصن وكبره على....واذا بعتبرن حالهن بكل اشي انهن متساويات مع الرجال لويش بطلبن بكوتا خليهن يقعدن بالبيت يربن ولادهن بدل ما الشوارع والخدامات...هو الخير ما قل الا لما طلعن النسوان بره بيوتهن وحطن راسهن براس الزلم كوتا البين اللي يطسهن طس اصلا جوازهن مستقلعين منهن وحاطين على قلوبهن بدل الوحده ثنتين من الفرافير
23-05-2010 05:44 PM
الى تعليق رقم واحد
الله يسعدك على هيك تعليق والله فشيتي غلي على قد ما اتضايقت من الخبر على قد ما انبسطت من تعليقك والله ياريت بنات الايام هاي يكون عقلهم كبير زيك
26-05-2010 10:18 AM
الى تعليق رقم واحد
الله يسعدك على هيك تعليق والله فشيتي غلي على قد ما اتضايقت من الخبر على قد ما انبسطت من تعليقك والله ياريت بنات الايام هاي يكون عقلهم كبير زيك
26-05-2010 10:20 AM
أردنية غيورة
أعتقد أن النساء لهن الحق أن يمثلن نصف المجتمع سواء على المقاعد النيابية أو في بقية أماكن الدنيا والوطن..لأن المرأة نصف المجتمع
وأنا أعتقد أن كاتب تعليق رقم ( 1 ) فلاحة هو رجل ، لأن المرأة الفلاحة التي دخلت على موقع إلكتروني وقرأت فيه صفحة مثل هذه الصفحة امرأة يفترض أن تكون مثقفة ويهمهما أخبار وطنها ولا أعتقد أن الرد الوارد في تعليق ( 1 )رد يمت للأنوثة بشيء ، يعني أكيد مش أي امرأة تصلح للبرلمان ، لكن لا تنتقصوا النساء حقوقهن رجاء لأنكم حتى لم تعطوهن فرصة ليعملن شيئا، ومنذ سنوات عدة ونحن نرى الرجال فقط على مقاعد النيابة فهل منكم من يجرؤ أن يقول لي أي تغيير لمستم وأي تحسن معيشي وأي ارتقاء في القوانين ؟ وأي نائب رجل لا يختفي بعد يوم واحد من صدور النتيجة وإعلان فوزه ؟؟ وأكيد الوحدة أدرى بظروفها وما رح تترك أولادها وبيتها إلا لما تكون مأمنة وضع مريح إلهم ، أتمنى أن نكتفي من مواجهة المرأة أنها أنثى وكأنه عيب ارتكبته أو خطأ تعاقب عليه لأن الرجال والنساء شريكا حياة وليسا في ساحة حرب وبالنهاية لا يصح إلا الصحيح
26-05-2010 02:47 PM
أردنية غيورة
الكاتب الأكرم ، المرأة حاولت بشتى الطرق أن تصل للبرلمان بدون الكوتا وبدون أن تتمننوا عليها بأنكم دللتموها وأعطيتموها مقاعد إنسانية من رجولتكم ، ولكن كما تعرفون جميعا أن الرجل في كل مكان يحاول حرمان المرأة من ممارسة حقوقها ، فإن كان أبا أو أخا أو زوجا تريد هذه المرأة أن تترشح للانتخابات بطريقة عادلة فهل سيترك لها مجالا؟؟ أم سيقمعها ويقول : ( هاد شغل رجال شو دخلك إنت ؟؟) أو يقول لها أموالك اللي بدك تصرفيها على الانتخابات أنا أولى فيها ويسحبها من تحت أنفها دون أن تجرؤ على مساءلته أو مقاضاته ، بدك تفضحينا يعني وتشتكي علينا ؟ إن كان الرجل يفرض سطوته القسرية على نسائه جميعا فكيف ستصل امرأة واحدة بدون دعم إلى البرلمان ؟ ولو حدث العكس وكان الرجل هو الذي يأخذ الإذن وأمواله لأحد غيره حق التصرف بها ، أراهنكم أنكم لن تجدوا رجلا واحدا على مقاعد البرلمان أيضا ، لنكن عادلين ونترك بعض الدفعات البسيطة عساها أن تثمر خيرا في نائباتنا ما دمنا لم نحصل خيرا في نوابنا، ولكم تقديري
26-05-2010 02:56 PM
أردنية غيورة
الكاتب الأكرم ، المرأة حاولت بشتى الطرق أن تصل للبرلمان بدون الكوتا وبدون أن تتمننوا عليها بأنكم دللتموها وأعطيتموها مقاعد إنسانية من رجولتكم ، ولكن كما تعرفون جميعا أن الرجل في كل مكان يحاول حرمان المرأة من ممارسة حقوقها ، فإن كان أبا أو أخا أو زوجا تريد هذه المرأة أن تترشح للانتخابات بطريقة عادلة فهل سيترك لها مجالا؟؟ أم سيقمعها ويقول : ( هاد شغل رجال شو دخلك إنت ؟؟) أو يقول لها أموالك اللي بدك تصرفيها على الانتخابات أنا أولى فيها ويسحبها من تحت أنفها دون أن تجرؤ على مساءلته أو مقاضاته ، بدك تفضحينا يعني وتشتكي علينا ؟ إن كان الرجل يفرض سطوته القسرية على نسائه جميعا فكيف ستصل امرأة واحدة بدون دعم إلى البرلمان ؟ ولو حدث العكس وكان الرجل هو الذي يأخذ الإذن وأمواله لأحد غيره حق التصرف بها ، أراهنكم أنكم لن تجدوا رجلا واحدا على مقاعد البرلمان أيضا ، لنكن عادلين ونترك بعض الدفعات البسيطة عساها أن تثمر خيرا في نائباتنا ما دمنا لم نحصل خيرا في نوابنا، ولكم تقديري
26-05-2010 03:03 PM
أردنية غيورة
الكاتب الأكرم ، المرأة حاولت بشتى الطرق أن تصل للبرلمان بدون الكوتا وبدون أن تتمننوا عليها بأنكم دللتموها وأعطيتموها مقاعد إنسانية من رجولتكم ، ولكن كما تعرفون جميعا أن الرجل في كل مكان يحاول حرمان المرأة من ممارسة حقوقها ، فإن كان أبا أو أخا أو زوجا تريد هذه المرأة أن تترشح للانتخابات بطريقة عادلة فهل سيترك لها مجالا؟؟ أم سيقمعها ويقول : ( هاد شغل رجال شو دخلك إنت ؟؟) أو يقول لها أموالك اللي بدك تصرفيها على الانتخابات أنا أولى فيها ويسحبها من تحت أنفها دون أن تجرؤ على مساءلته أو مقاضاته ، بدك تفضحينا يعني وتشتكي علينا ؟ إن كان الرجل يفرض سطوته القسرية على نسائه جميعا فكيف ستصل امرأة واحدة بدون دعم إلى البرلمان ؟ ولو حدث العكس وكان الرجل هو الذي يأخذ الإذن وأمواله لأحد غيره حق التصرف بها ، أراهنكم أنكم لن تجدوا رجلا واحدا على مقاعد البرلمان أيضا ، لنكن عادلين ونترك بعض الدفعات البسيطة عساها أن تثمر خيرا في نائباتنا ما دمنا لم نحصل خيرا في نوابنا، ولكم تقديري
26-05-2010 03:28 PM
مها مرتوق
في كلمات الكاتب الكثير من الصواب التيابه تكليف وليس تشريف والقانون الانتخابي في الاردن يعطي الحق للمراْه بالترشح والانتخاب مثلها مثل الرجل الا يوجد عندنا بالاردن سيدات دارسات زمثقفات قويات الشخصيه فيهن الكفاءه الوطلوبه للنيابه لم لا يبداْن بالعمل الاجتماعي حتى يعرفهن المجتمع ......السيده الاردنيه مبدعه لكن جملة حق المراْة جعلت المراْه متكاسله بالسعي وراء النجاح الحفيفي بل نجاح مقنع بالكوتا وبعد الانتخابات ننسى من هن لانهن غير فاعلات بالمجلس وتنسى حقوق المراْة وتكتفي بالنيابه
27-05-2010 01:28 PM
لولو
روحوا شوفو لكم شغله احسن اصلا مش اشي غريب انها تكون سيدة في مراكز عليا مش طلبوا بالمساواة وتوجان فيصل طلبت انه المأة تتزوج اربع رجال يعني بالعربي الرجال بطلوا الرجال ولا النسوان نسوان . وبعدين كان زلمة ولا مرة شو راح يصير او شو راح يغيروا بس راح يوخدو ا كم الف يحسنوا فيها معيشتهم وراتب عالي وسيارة بدون جمرك وتذاكر سفر وكلها عزيزي المواطن الفقير على حسابك
27-05-2010 02:40 PM
بنت الشوبك
انا مع تعليق فلاحة ولولوهن يبحثن عن المضاهر الكاذبة في حال نحن بحاجة لنواب وطن هدفهم لتصدي لما يحاك للاردن من مؤمرات والوقوف بجانب القائد المفدى ابوحسين في مواجهة الضروف الداخلية والخارجية وليس تفاهات ينضبن احسن الهن بكرة بدمرن حياتهن العائلية وبشتتن اولادهننننننن الخير الي منهن احنا بغنا عنوووووووو
28-05-2010 11:44 PM
بنت الشوبك
انا مع تعليق فلاحة ولولوهن يبحثن عن المضاهر الكاذبة في حال نحن بحاجة لنواب وطن هدفهم لتصدي لما يحاك للاردن من مؤمرات والوقوف بجانب القائد المفدى ابوحسين في مواجهة الضروف الداخلية والخارجية وليس تفاهات ينضبن احسن الهن بكرة بدمرن حياتهن العائلية وبشتتن اولادهننننننن الخير الي منهن احنا بغنا عنوووووووو
28-05-2010 11:45 PM
جعفر ابو زعل
لحد هسى ما شوفنا من الكوتة خير غير ضحك والصهونة و الحكي الفاضي وانا مش ضد الكوتا النسائية بس اعرفوا مين بتنتخبوا منهم
07-06-2010 07:24 PM
النشميه الاردنيه
سلمت يد اخي الكاتب نعم لقد حصلت المرأه على اكثر من حقها فاصبحت كالوحش الكاسر تريد ان تأتي عالاخضر واليابس وادى ذلك الى رمي ثقافة العيب عرض الحائط واستجرأت على كل المهن الذكوريه واحتلتها وساهمت في تفشي البطاله بصفوف الشباب وتعليق رقم 1 ميه ميه صح ليش تزعل النساء من اللي بيحكي الصح انا امراه ولي مركزي الاجتماعي على مستوى الوطن ومع ذلك ضد المطالبه بالمزيد من الحقوق او الاستيلاء عليها ورمي حياء الانثى عرض الحائط
اما بالنسبه للكوتا فما تفضل به الاخ الكاتب صحيح عندما ناضلنا بعد الفشل الذريع الذي منينا به بانتخابات 97قمنا وبدعم من سيدتي صاحبة السمو الاميره بسمه بالمطالبه بانصاف المرأهباعطائها كوتا مؤقته واركز على مؤقته ليس على اساس انها اقلية بل على اساس قلة امكاناتها بالنسبه للمرشحين من الرجال الى ان تثبت وجودها كنائب امه يخدم الوطن وبعدها تعتمد على نفسها وتجني مازرعت لكن للاسف النماذج التي وصلت لم تقدم ولم تؤخر ولم تخدم دوائرها وناخبيها فتراجعت شعبية المرأه نيابيا بسبب سوء اختيار الناخب ومساهمة الكوتا والنسبه والتناسب بايصال الغير كفؤات للمجلس مما شوه صورة المرأه حتى لدينا نحن من طالبنا بهذه الكوتا لقد كان الاجدر بظل هذه المعطيات الغاء الكوتالنضمن وصول الكفاءات للمجلس ولتفرز الانتخابات وجوه وشخصيات تستحق تمثيل المواطن والوطن بالخارج لذا يجب الغاء الكوتا لازيادتها كي لاتصبح حقا ملزما ومعبرا عنصفات قد تضر بمصالح المرأه وكفى المرأه ماحصلت عليه من حقوق وياريتها تصونها وتثبت جدارتها بهذه الحقوق
16-06-2010 09:13 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات