صندوق الزكاة يوزع مشاريع ومساعدات لـ"800"اسرة بالقويرة | محليات | وكالة جراسا الاخبارية

صندوق الزكاة يوزع مشاريع ومساعدات لـ"800"اسرة بالقويرة


جراسا -

رعى وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور وائل عربيات الاحتفال الذي اقامه صندوق الزكاة في محافظة العقبة بمنطقة القويرة بمناسبة افتتاح الملتقى الخيري واليوم الطبي المجاني الذي ينظمه الصندوق والذي اشتمل على توزيع المشاريع الانتاجية والمساعدات النقدية للأسر الفقيرة والايتام وطلبة العلم وطرود الخير والقسائم الشرائية ،والذي استفاد منها نحو 800شخص من ابناء المنطقة.

واشتمل الملتقى الخيري الذي نفذه صندوق الزكاة على توزيع 3مشاريع انتاجية ومساعدات مالية بقيمة 100دينار لـ50يتم و100دينار لـ37طالب علم جامعي وقسائم شرائية قيمة القسيمة الواحدة 50دينارا استفاد منها 300اسرة و400طرد خيري اضافة الى اقامة يوم طبي مجاني بلغت كلفته 5000دينار.

واوعز وزير الاوقاف للمعنيين في وزارة الاوقاف في الزيارة التي رافقه فيها مدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد السميرات ومدير اوقاف محافظة العقبة سليمان بلبل بالعمل على استحداث عشر شواغر للائمة والوعاظ لسد النقص في مساجد المنطقة وتعيين واعظات والاستجابة لمطالب اهالي منطقة القويرة والتي استعرضها متصرف اللواء حسن الشاويش ورئيس البلدية عبدالله النجادات.

وقال الوزير عربيات في كلمة القاها بحضور متصرف اللواء ورئيس البلدية واعضاء مجلس المحافظة ممثلين المنطقة وشيوخ ووجهاء المنطقة ان صندوق الزكاة يتحرى الفقراء والاسر المحتاجة في جميع محافظات المملكة لغايات الوصول اليهم وتقديم المساعدات النقدية والعينية لهم وذلك من باب المسؤولية التي تقع على الحكومة وتجاوبا مع توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين الداعية الى الوصول للمواطن وتقديم كل ما يمكن تقديم له.

واشار الى ان صندوق الزكاة اصبح اليوم يشكل مصدر ثقة عالية لدى المزكين واصحاب الايادي البيضاء ويعتمدون عليه في ايصال زكواتهم لمستحقيها في جميع مناطق المملكة حيث ينتشر فيها اكثر من 250 لجنة زكاة تقع تحت اشراف ومراقبة الصندوق تقوم على جمع الزكوات من المزكين داخل المحافظات وتوزيعها في المناطق التابعة لها ،اضافة مركز الصندوق في العاصمة.

واوضح عربيات ان الصندوق قام بتفعيل سهم الغارمين والغارمات وعابر السبيل وهما سهمان لا يجوز ايقافهما بل يجب ان يتم تفعيل كل سهم من اسهم الزكاة الثمانية ،حيث استفاد من سهم الغارمين خلال فترة وجيزة اكثر من 325 سيدة اردنية كنا محكومات ومطلوبات للتنفيذ القضائي بسبب الذمم المالية المترتبة عليهن ونجح الصندوق في اعادة اللحمة والمحبة للكل اسرة من هذه الاسر واعادة جمع شملها مشيرا الى ان الصندوق سيستمر في تفعيل وتطوير العمل بهذا السهم.

وبين عربيات ان وزارة الاوقاف تسير على خطوات اصلاحية تماشيا مع مسيرة الدولة الاصلاحية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني بما ينعكس على المصلحة العامة وخدمة المواطن من خلال اطلاق مبادرات المسجد الجامع والخطبة الموحدة التي تسعى الوزارة من خلالها الى اعادة الروح الايمانية لمنبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وبما يرتقي بمستوى الخطاب الديني الذي يطرح على المنابر ،اضافة الى اطلاق مبادرة ختمة القرآن الكريم وآخرها كانت مبادرة "معا لعودة ابنائنا الى المساجد" والتي تسعى الوزارة من خلالها الى استقطاب الابناء وجذبهم نحو المساجد والالتزام بصلاة الجماعة خشية عليهم من الانحراف في ظل انتشار آفة المخدرات وغيرها من الجرائم الاخرى.

كما اشار الى ان وزارة الاوقاف عملت على اطلاق برنامج تدريبي وتأهيلي بالتعاون مع جامعة العلوم الاسلامية العالمية لإعادة تأهيل جميع الائمة والمؤذنين والواعظات والمشرفين على المراكز الاسلامية من خلال اخضاعهم لبرنامج الدبلوم التأهيلي بكلفة مالية تحملتها الحكومة تقدر بـ1.8مليون دينار خلال العام 2017 لإعادة احياء روح الابداع والبحث العلمي الفقهي لدى القائمين على دور العبادة والمشرفين عليها.

وفيما يتعلق بصندوق الحج اشار عربيات الى ان الصندوق قام بإنشاء شركة حج وعمرة غايتها احداث حالة من التوازن ومنع الاحتكار في السوق الاردني ومنع التغول على المواطن الاردني ،حيث أثبتت تجربة الحج للموسم الماضي ان هناك محاولات لاستغلال المواطن وقد تصدت دائرة الحج والعمرة لهذه المحاولات وتم تسجيل الشركة الوطنية للحج والعمرة ونتيجة لهذا التسجيل نجحت الوزارة في تخفيض تكلفت الحاج الواحد للموسم الماضي من 2650دينار كانت تصر عليه بعض شركات الحج الى 1805دنانير اي بواقع 800دينار بالرغم من حجم الخدمات الاضافية التي نجحت وزارة الاوقاف هذا العام في تقديمها للحجاج الاردنيين ولأول مرة من طعام وشراب والتسكين بالفنادق وقربهم من الحرمين الشريفين في المدينة المنورة ومكة المكرمة وخدمات vip ،مؤكدا على انه بالرغم من كل محاولات التعطيل على الوزارة في مسيرتها الاصلاحية الا ان هذا لن يثنيها عن الاستمرار في الاصلاح والبناء على ما هو موجود.

من جانب آخر قام الوزير عربيات بجولة تفقدية على عدد من مساجد منطقة الديسي التي تحتاج الى صيانة ، حيث وجه المعنيين بالوزارة الى تقديم كل ما يلزم وتأمين شواغر وظيفية لسد النقص في اللواء وانشاء مركز ثقافي اسلامي للنساء في المنطقة وتعيين واعظات.

من جانبه قال النائب عواد الزوايدة ان زيارة وزير الاوقاف للواء القويرة تأتي استجابة لتوجيهات جلالة الملك المستمرة للحكومة بالنزول للميدان والاستماع للمواطن وتقديم الخدمات لهم وجاءت ايضا امتدادا لزيارات رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي لمحافظة العقبة والمناطق التابعة لها ،مثمنا الجهود الكبيرة التي تقوم بها وزارة الاوقاف والتي تكللت في اجراء جملة اصلاحات كانت الوزارة بحاجة لها ،اضافة الى نجاح صندوق الزكاة في الوصول الى الفقراء بكل مناطق المملكة ومد يد العون والمساعدة لهم مما ادى الى زيادة الثقة بالصندوق ولجانه من قبل الكزين واصحاب الايادي البيضاء.

ويشار الى ان صندوق الزكاة نفذ منذ مطلع العام الجاري 11ملتقى خيري اشتملت على توزيع المشاريع الانتاجية وتقديم المساعدات النقدية والقسائم الشرائية وطرود الخير ،واضافة الى تنفيذ ايام طبية مجانية حيث استفاد من هذه الملتقيات والايام الطبية الالاف من الاسر الفقيرة والايتام وطلبة العلم وبكلفة مالية اجمالية تقدر بنصف مليون دينار.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات