رسالة الى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم


سيدي قد لا يعني كلامي هذا للكثير اي معنى وقد لايأخذه الكثير الا على محمل الهزل او الهذيان ببعض كلمات لن تتجاوز الصفحه التي اكتب فيها ولكني متأكد ياسيدي بأنك تأخذ كل كلمه من اي مواطن من رعاياك بكل جد لانك بعد الله الملجأ لنا . وانا من هنا لا اشكو لاسباب شخصية بل اشكو بعض مؤسسات وطنيه تكاد تنهار بفعل من يتولها والتي كانت رسالتك واضحه بهذا الشأن وهي محاسبة كل مقصر مع اي مواطن في اردننا الحبيب.

سيدي ومولاي اتحدث وكلي اسف عن ما آلت اليه بعض الجامعات الاردنيه من فساد وشلليه ومحسوبيه لايراعى فيها اي تعليمات او قانون واصبحت عبارة عن دوائر ضيقه ومقيته يقودها بعض الفاسدين ، فترى الموظف العاملين سواء من الاداريين او اعضاء الهيئة التدريسية يذهب الى مكان عمله وكأنه ذاهب الى حتفه يتوقع الاسوأ في كل لحظه يقضيها في لمؤسسة.

سيدي ومولاي جامعاتنا هي اساس مجتمعنا فأذا ساد فيه الفساد هلك المجتمع وانت ياسيدي يامن نفتديه بالغالي والنفيس ملجأنا بعد الله يحاولون يا سيدي قتل الانتماء لدينا يتعاملون وكأنهم اصحاب مزرعة خاصه ليس عليهم حسيب او رقيب.

علما يا مولاي انني ومن باب واجبي كمواطن في هذا البلد العزيز على قلوبنا قد سلمت العديد من الوثائق التي تتضمن فسادا واضحا للجهات المعنية انقذوا جامعاتنا وهذه رسالتي اليكم وكلي فخر بأنك يامولاي قائد المسيره.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات