لا مقارنة .. | خبر وصورة | وكالة جراسا الاخبارية

لا مقارنة ..


جراسا -

لا مقارنة ما بين اليمين واليسار ، بل هي مستحيلة ، فعلى اليمين طفل يقتل برصاص حماة بلاده في الجوار ، وعلى اليسار طفل يستقبل بالترحاب ...

على اليمين ، طفل مدرج بدمائه التي أسالها من زعموا أنهم حماة بلاده ، وعلى اليسار طفل يستقبله سيد البلاد بنفسه بعد أن ذرف الدموع لعدم تمكنه من لقائه وسماع شكواه ...

المقارنة ما بين يد قاتلة على اليمين ، وأخرى أدركت معاني الحنان على اليسار ظالمة لصاحبها على اليسار ، إذ لا مجال للمقارنة بين الثرى والثريا ، وبين الماء الآسن ، والماءالعذب ...

أدام الله الأردن قيادة و شعبا ، وحفظ أمنه وأمانه.

الصورة على اليسار .. استقبال الملك للطفل ابراهيم الخوالدة الذي انتظر موكب الملك خلال زيارة جلالته للزرقاء الإثنين 25-9-2017 ، إلا أنه لم يحظ بذلك ، فوصلت شكواه الى جلالة الملك وأمنيته بالتخلص من عكازه ، فلبى الملك ذلك و استقبل الطفل الخوالدة اليوم الثلاثاء 26-9-2017 و أوعز بتقديم الرعاية الصحية كاملة للطفل ..



إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات