حنانيك جواد العناني | أقلام | وكالة جراسا الاخبارية

حنانيك جواد العناني


عبر وسائل الاعلام دافع جواد العناني بقوة و بغلظة عن سياسة الحكومة و بالتحديد عن اخر جرائمها بحق الشعب " جريمة ضريبة الدخل " حيث يرى ان هذه الجريمة البشعة لم تجد من اعلام الحكومة الخداع الكافي لتسويقها على الشعب وطالب الحكومة بان تمارس مزيدا من الخداع باساليب متطورة لتمرير هذه الجريمة بسهولة . 

جواد العناني منزعج ايضا من الضجة الشعبية الكبيرة و ردة الفعل الشعبية الشجاعة على هذه الجريمة الجديدة وهو منزعج اكثر من اسلوب الرد الشعبي و الالفاظ المستخدمة في اهانة المسؤولين و قلة احترامهم حسب تعبيره ، و يعتبر ان هذا الاسلوب في الرد الشعبي تطاولا على الحكومة و رموزها و كانه يدعو الحكومة الى استخدام القوة و العنف لتأديب هذا الشعب على قلة احترامه لخدامه.

جواد العناني يطالبنا بتحسين الفاظنا ولا ادري ما هي المتغيرات التي طرأت في الاردن لتجعله يجرؤ على مثل هذا القول في وجه الشعب الاردني .

جواد العناني يطالبنا باحترام الحكومة المجرمة التي الهبت ظهرنا بسياط الضرائب بعد سوط الفساد الاعظم بحجة سداد المديونية حيث لا سداد للمديونية ولا سلامة للقمة عيشنا .

جواد العناني يطالبنا باحترام كل جرائم الحكومة بحق الشعب الاردني ولا نريد ان نذهب بعيدا نحو الفساد المزمن و بيع الشركات و الاراضي و نهب الثروات وانما فقط من عجزها عن حماية المسجد الاقصى من الارهاب اليومي للعدو الصهيوني مرورا بجريمة الارهابي الصهيوني على الارض الاردنية الذي اطلق النار على مواطنين مدنيين اعزلين فاستشهدا على الفور ثم ذهب الى اهله يتمطى يستقبله نتنياهو بالفخر و الاعتزاز ، و انتهاءا باخر جرائم هذه الحكومة " ضريبة الدخل المشؤومة " .

وحتى لا يذهب جواد العناني بعيدا في التناقض نذكره باقواله ، في نيسان 2010م القى العناني محاضرة في مركز " شراكة " في مادبا تحدث فيها عن مشكلات المجتمع الاردني فقال بالحرف " انها ناتجة عن سوء الادارة و رفاهية الحكومة " .

وفي 21 _1 _2016م قال العناني في محاضرة له في نادي روتاري عمان جرش " ان تفاقم الازمة الاقتصادية في الاردن ناتج عن استمرار السياسات المالية الحالية المعتمدة على زيادة الضرائب " فأين انت اليوم من اقوالك يا عناني ؟! .

بقي ان نذكر بان جواد العناني عضو بارز في حزب وادي عربة وانه شريك كامل في مصيبة وادي عربة التي نصت على ان حيفا و يافا و عكا و ارض السهل الساحل الفلسطيني كلها ما عادت ارضا فلسطينية عربية اسلامية بل صارت على يد العضو المفاوض جواد العناني ارضا اسرائيلية يهودية .

حنانيك جواد العناني .. ان الشعب الاردني يتكئ على 100 عام من الاجرام بحقه من مثل حكومتك هذه التي بالباطل تدافع عنها و انت منها و اليها ، و اعلم ان ما بين طرفة عين و انتباهتها يغير الله من حال إلى حال ، وعندها لابد من جردة حساب .



إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات