عيد ميلاد نايف الصغير | مجتمع جراسا | وكالة جراسا الاخبارية

عيد ميلاد نايف الصغير


جراسا -

احمد نايف العموش
أكتب لك رسالتي هذه وأنت قد بلغت عامك الأول من عمرك المديد إن شاء الله..دعني أحكي لك الحكاية ..حكاية حبنا منذ البداية..من صورة بالأبيض والأسود تظهر معالم رأس صغير ويدين وساقين..كان كل منا يحاول أن يقدم نفسه للآخر.. وكنت في حالة حب..وفي حالات الحب..نفقد عقولنا ونتبع جنوننا..فنفعل أشياء عجيبة..كل ذلك كان قبل أن نلتقي..لكن بعد أن التقينا بدأت حكايتنا الأجمل..وضعوك على صدري نظرت إليك..لم تكن تبكي..كنت تنظر لي باستغراب.باستعطاف بحب..لا أعرف صدقاً كيف أصف تلك النظرة سوى برصف هذه الكلمات..لعلها تنجح في توصيل المعنى. ثم ضممتك وقبلتك..وعرفت آنذاك بأنني استسلمت لحبك..

حين يرانا الناس معاً منذ أن ولدت وحتى تكبر..سيعتقدون أنني أنا المعلم والمربي لك لكن في الواقع فأنت أيضاً معلم لي..أنت علمتني المعنى الحقيقي للحب.. للعطاء. فالحب ليس احتكار من نحب..بل هو تقديم راحة المحبوب على راحتنا. سعادته على سعادتنا..تحولت إلى مؤرخاً مهمته توثيق أحداثك الهامة..

ضحكتك..ظهور سنتك الأولى..انقلابك من جهة لأخرى.. جلوسك.. حبوك.. وقوفك..خطوتك الأولى..التقط صوراً لتلويحتك الأولى..لتصفيقك البدائي.. وثرثرتك المبهمة.. أتساءل أحيانا وأنا أقلب النظر دون أشبع في وجهك الجميل أي رجل ستكون يا صغير؟..سامحني إن كنت أطلت عليك..فحبي لك لا تسعه صفحات..ولا تكفيه كلمات..كتبت لك رسالتي لأنني أردت أن أعبر لك عن مشاعري كما هي اليوم..حتى لو كنت ستقرأها بعد سنوات طويلة..حفظك الله لنا..وكل عام وأنت بخير..



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات