وكالة جراسا الاخبارية | 3500 لاجئاً فلسطينياً قضوا بسبب الحرب في سورية

3500 لاجئاً فلسطينياً قضوا بسبب الحرب في سورية


جراسا - وثقت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية وفاة أكثر من (3500) فلسطينياً سورياً بسبب الحرب الدائرة في سورية.

وقالت المجموعة في بيان لها اليوم الجمعة " أدى القصف إلى قضاء (1441) لاجئاً فلسطينياً، فيما قضى (872) لاجئاً بسبب الاشتباكات المتبادلة بين الجيش النظامي ومجموعات المعارضة السورية المسلحة، في حين قضى تحت التعذيب في سجون ومعتقلات النظام (461) لاجئاً.

يذكر أن تنظيم "الدولة" يفرض سيطرته على نحو 60 % من أحياء وحارات مخيم اليرموك للاجئين في دمشق، فيما يدخل الحصار المشدد المفروض من قبل قوات النظام على المخيم يومه (1399) على التوالي.

كما تضم منطقة المزيريب جنوب سورية قرابة (1700) عائلة فلسطينية، يعيشون أوضاعاً إنسانية صعبة، بسبب الحصار المفروض على المنطقة وانعدام الموارد المالية وارتفاع أسعار المواد.

فلسطينيو سورية إحصائيات وأرقام حتى 18 أيار – مايو 2017

• (3500) حصيلة الضحايا الفلسطينيين الذين تمكنت مجموعة العمل من توثيقهم بينهم (461) امرأة.

• (1603) معتقلاً فلسطينياً في أفرع الأمن والمخابرات التابعة للنظام السوري بينهم (99) امرأة.

• حصار الجيش النظامي ومجموعات الجبهة الشعبية – القيادة العامة على مخيم اليرموك يدخل يومه (1399) على التوالي.

• (196) لاجئاً ولاجئة فلسطينية قضوا نتيجة نقص التغذية والرعاية الطبية بسبب الحصار غالبيتهم في مخيم اليرموك.

• انقطاع المياه عن مخيم درعا مستمر منذ أكثر (1130) يوماً وعن مخيم اليرموك منذ (981) يوماً.

• أهالي مخيم حندرات في حلب ممنوعون من العودة إلى منازلهم منذ (1474) يوماً، والمخيم يخضع لسيطرة الجيش النظامي منذ أكثر من (208) أيام.

• نحو (85) ألف لاجئ فلسطيني سوري وصلوا إلى أوروبا حتى نهاية 2016، في حين يقدر عدد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بحوالي (31) ألف، وفي الأردن (17) ألف، وفي مصر (6) آلاف، وفي تركيا (8) آلاف، وفي غزة ألف فلسطينيي سوري.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات