وكالة جراسا الاخبارية | هل ينجح نيبوشا في إعادة بريق الفيصلي ؟

هل ينجح نيبوشا في إعادة بريق الفيصلي ؟


جراسا -

باعلان النادي الفيصلي توصله لاتفاق نهائي مع المدرب المونتينغري نيبوشا يوفتيتش، من أجل قيادة الفريق الكروي في المرحلة المقبلة، لتحسين النتائج بعد رحيل الصربي برانكو يدخل الفيصلي مرحلة جديدة في سعيه لاسترداد عرشه الكروي الذي غاب عنه 4 سنوات.

وتبقى الطموحات كبيرة أمام نيبوشا من أجل تحقيق نتائج طيبة بعد تجربة برانكو، التي لم تلق النجاح المطلوب ورحل سريعًا بعد ثورة غضب جماهيرية بسبب نزيف النقاط بمسابقة الدوري.

ويستعد الفيصلي للمباريات المقبلة بعد توقف الدوري خلال المرحلة الماضية، ويحتل الفريق المركز الثالث برصيد 30 نقطة بفارق 3 نقاط عن الوحدات، صاحب الصدارة.

ويملك الفيصلي طموحات كبيرة في مشواره بمسابقة الدوري، ولكن تراجع النتائج ونزيف النقاط حال دون اعتلاء القمة في ظل الصراع الشرس مع الوحدات والجزيرة.

ويأمل الفيصلي مع نيبوشا، مدربه الجديد، أن يحقق الانتصارات في المواجهات الست المقبلة، من أجل تحقيق الفوز بلقب الدوري الغائب عن أحضانه منذ 4 مواسم.

ويرى المدرب المصري محمد عمر، المدير الفني الأسبق لفريق الوحدات أن الدوري الأردني تطور بصورة كبيرة، ولكن يبقى الصراع بين الوحدات والفيصلي مختلفًا.

وأشار إلى أن الفيصلي لديه طموح كبير، ولكن الحقيقة أن مستواه في تراجع مستمر خلال الموسم الحالي، وخاصة في الفترة الأخيرة.

ضربات برانكو

وتعرض الفيصلي لنزيف نقاط بعدما فقد خلال آخر 6 مواجهات للفيصلي في عهد برانكو 9 نقاط.

كما عانى من نتائج مهزوزة وأداء هزيل جعله يتراجع في الترتيب ويهدد فرص فوزه بلقب الدوري.

وكان رحيل برانكو طبيعيًا في ظل المستويات الضعيفة التي قدمها الفريق مع الفيصلي.

قدرات فردية

ويفتقد الفيصلي بعض القدرات الفردية التي تجعله قادرًا على تقديم كرة ممتعة بعكس الوحدات، الذي دعم صفوفه بالفلسطيني أحمد ماهر، وأيضًا الجزيرة الذي يملك لاعبين مميزين ومنهم السوري ميرديكان هداف الدوري .

ويعاني الفيصلي هجوميًا بعدما سجل 16 هدفًا في 16 مباراة وهي أكبر أزمة تواجه الفريق في المرحلة الحالية، في ظل عدم وجود قدرات هجومية تساعده على تقديم كرة ممتعة وانتصارات مميزة.

ورغم تعاقد الفيصلي مع الليبي أكرم الزوي والبولندي لوكاس، إلا أن الفريق لم يقدم المستوى المتوقع هجوميًا وعانى من نتائج هزيلة؛ ما أدى لرحيل برانكو.

طموح نيبوشا

ويملك نيبوشا طموحًا كبيرًا مع الفيصلي، خاصة أن له تجارب سابقة في المنطقة العربية.

وسبق أن عمل نيبوشا مع فريق هجر السعودي، ويأمل المدرب المونتينغري أن يعيد بريق الفيصلي خلال المرحلة المقبلة، ويقدم نتائج مميزة في الفترة المتبقية من عمر الدوري.


وقال أحمد بكري، مدافع فريق هجر السعودي الأسبق إن نيبوشا مدرب له اسم في مجال التدريب وسبق أن عمل مع هجر وقدم مباريات جيدة.

وأضاف: “نيبوشا يعتمد على الكرة الجماعية والأداء البدني والسرعة والقوة”.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات