اغلاق

اليوم يومك يا احمد الدقامسة


اليوم تتزين الحرية لقدومك يا احمد، وقريتك الوادعة التي تعيش على وقع بشرى لحظات وصولك ستدب الفرحة في كافة ارجاء الوطن، وينتظر الاحباب لقائك على احر من الجمر يا اغلى الناس، وتلك الام الصابرة المجاهدة، والزوجة الوفية، والابنان والبت الذين كبروا على وقع اسمك الكبير، والاخوة والاخوات وابناء العمومة، والاهل والعشيرة ، وشعبك الطيب، وامتك العربية فرحون بك ايما فرحة. وانت تنفض غبار السجن عن سنين العمر، وتعانق الشمس والضياء اخيرا، وتقبل وجنة الوطن بحنو وخشوع، وترنو ببصرك نحو الاقصى الاسير.
وحسبك يا احمد ان الفرحة تعم الجميع انتظارا لخروجك من خلف القضبان ساعة بساعة، وهناك شعور عام بأنك انتصرت على السجن، وان حياتك عادت لتزهر من جديد، ولتنتهي رحلة الالم الوطني.
واليوم تسجل انتصارا للقيم الوطنية، وستتربى اجيال تعلي من شأن البطولة، وستحكي الباقورة قصتك على مدى الزمن. فأهنأ يا احمد فوطنك سيبقى عرينا للاسود.
اليوم يومك يا احمد ، فجدد عهد الرجالات يا رمزا من رموز الوطن، وتجاوز سنوات الضيق والمحنة، وافتح عينك نحو الغد الافضل.
واعلم ان الاردنيين يبادلونك حبا بحب، ولك ان تفخر الى نهايات العمر بأنك قصة وطنية امتزجت بالكرامة الوطنية، وبسيادة هذا الوطن.
فقبل وجنة التراب الوطني، وارمي القيود خلف ظهر النسيان، وزر قبر ابيك الذي يعذرك على الغياب، واحتضن وطنك، واهلك، وعائلتك، وعانق نسائم الحرية،وقد ترجل الفارس عن ظهر المحن.





تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات