اغلاق

شوية أمانة


بعد ما طلع مفلح على داره الجديدة واللي قعد حوالي العشرين سنة وهو يبني و يشطب فيها ..وبعد معاناة طويلة من دور الإيجار وبلاويها... وعلى قرض من هون وجمعية من هناك... وسلفه من شغله... وقرض حسن من البنك الفلاني ..وغير المعاناة مع الصنايعية اللي طلعت روحه منهم ومن مواعيدهم.....وسبحان الله من أول شتوه بعد ما سكن مفلح بلش سقف الدار ينش وينزل مي ...نادى له طوبرجي غير اللي سقفه ...ولما وصل الطوبرجي وسأل مفلح : مين اللي طوبرلك الدار ؟... مفلح:أبو خالد.....قال الطوبرجي ( مع ضحكه): ول ما لقيت غير أبو خالد يطوبرلك ..والله ما بسرّحه بعنزة ...بعدين هذا أبو خالد مضّى طول عمره عامل، من متى صاير معلم؟... المهم الطوبرجي الجديد عمل صبة ميلان مع روبه ومشت أمور السقف...
وبعد شهرين صار في ضعف بالحنفيات... و صارت المي تنزل ضعيفة ..مفلح مباشرة نادى موسرجي جديد يعالج الضعف ..ولما شاف الموسرجي الشغل سأل مفلح : مين اللي مدلك المواسير ؟ ..مفلح: والله لمعلم خليل.... ضحك الموسرجي الجديد وقال : طيب أني بعرف انه خليل بصلح بوابير كاز ..متى صار معلم مواسير....
وضل مفلح على هذا المنوال يصلّح شغله... تخرب شغله جديدة .. ومن صنايعي لصنايعي ومن معلم لمعلم وكل واحد يطعن بشغل اللي قبله...
فهذا الشيء ليس فقط بالصنايعية وحسب وإنما أصبحت سنه وموروث يمشي به الناس ...حتى عند المسؤولين ..عندما يستلم مسؤول جديد مثل وزير أو رئيس بلدية يقوم بالطعن في سياسة الذي سبقه ..ويحاول التغيير بسياسة العمل و أول شيء يقوم به تغيير أثاث المكتب وتغيير الحاشية من حوله ... والمشكلة اللي كانوا مع المسؤول القديم ويصفقوا له ويبصموا له.. كيف؟ شلون ؟ بقدرة قادر بقلبوا مع المسؤول الجديد وبصيروا يطعنوا بالقديم. ( كل ما جائت أمة لعنت أختها)..
فنقول للمسؤول قبل الصنايعي : إذا لم تستطع أن تقدم خيراً للناس فكف أذاك وألزم بيتك واحبس لسانك وقلمك ...لأنه كما قال علي بن أبي طالب ( سيأتي زمان يكون فيه.. شيخكم آثم، وعالمكم منافق، وصغيركم لا يحترم الكبير، وغنيكم لا يساعد الفقير...)...والشغلة كلها بس بدها مخافة الله وشوية أمانه..............



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات