اغلاق

مديح الظل "الواطي" ..


ايهاب سلامة - المطلوب منك، أن تمدح الحكومات، والسادة رؤساء الحكومات، ووزرائهم المبجلين ..وحاشيتهم .. وتغض الطرف عن سوء اداراتهم التي اقعدت البلاد والعباد على خوازيقها، وتلقي بهم قصائد مدح صبح مساء، رغم انك لم تر لو ذرة خير بمقدمهم.

المطلوب ان تصبح فردًا من القطيع .. خانعا و"مطيع" .. وان لا تخرج عن النص المبرمج في جيناتك الوراثية قيد همسة .. وتبجل وتهلل لقراراتهم المفروضة عليك رغم انفك، وأن لا تقربهم بلمسة ..

المطلوب، أن تتماشى مع ما يخططون وينفذون دون أن تحشر أنفك .. وأن تبصم باصابع يديك وقدميك على ما يفرض عليك، وأن تترجم تعاليم السمع والطاعة، من اخر يوم بعمرك، لاول يوم تعلمت فيه الرضاعة ..

هم يعلمون مصلحة البلاد والعباد أكثر منك فاصمت .. وانت "ملعون حرسيّ" و "جاهل" لا تعرف مصلحتك ولا تدري ما يحاك حولك لك وعليك، فاترك الامر لهم، واخرس ..

المطلوب ان تقبل اقدام السادة النبلاء الذين يرتعون بكروشهم على مقاعد شركاتهم الوثيرة، وتبجل أولادهم وأحفادهم، انت وأولادك وأحفادك، وتعيد تدوير أزمنة الاقطاعيين والعبيد في الالفية الثالثة ..

المطلوب .. ان تكون وادعًا كفرخ حمام، ولا تتقن سوى كلمة "أمرك" .. وترتضي على نفسك ما لا ترتضيه عليك نفسك ..وان تحيا راضياً بما قسموا لك من الفتات ولا تسأل سادة البزنس كيف بلعوا خيرات وطنك .

المطلوب ان ترى الخطأ بعينيك، وتخصي لسانك وتطبق شفتيك .. أن تسمع وتقرأ ما لا يسر بالك، دون ان تشغل بالك .. ولا تنبس حرفاً نشازاً واحداً ولا تتنفس ..

المطلوب.. ان ترى في أي حدث غير اخلاقي ..طقوساً مقدسة.. وان تحول نصًا تافهًا لمسؤول ما، الى خطاب بلاغة لم يقله .. يضاهي وقع معلقة، وتصنع من هذيان معاليه قصصاً بطولية.

المطلوب ان يتحول هذا السيرك اللاأخلاقي في عالم يسمى مواقع التواصل .. الى أمر طبيعي ..واعتيادي .. حتى يصبح العري هنا والعهر هناك .. حالة مجتمعية اعتيادية و (COOL) ، متخلف من لا يواكبها .. وغير متحضر ولا متمدن..

المطلوب ان تقرأ تطاول اقزام الارض وسفلتها على ربك .. وتأخذ الامر بـ"عقلية منفتحة" وان لا تصادر "حرية رأيهم" .. وان اعترضت فانت متطرف لا تقبل الرأي والرأي الاخر ..

المطلوب ان تخلع عنك جلدك ..وتغيّب عقلك وضميرك، وتخنث كل القيم التي تربيت عليها .. وترتدي ثوب "تنوير" مزعوم لا نور فيه، مفصل وفق مقاسات لن تتناسب يوماً مع لحمك.

المطلوب منك، أن تكون مواطناً منتمياً لوطن لم تعد تعرف شكله وهويته، يرى به الفاسدون مشروعاً استثمارياً لتسمين ثرواتهم على حسابه، وقوت عيالك.

المطلوب منك.. أن يكون كل شيء مطلوب منك، كي لا يتاح لك فرصة لكي .. تطلب !



تعليقات القراء

حال الدنيا
الله محي اصلك ابدعت فعلا هذا المطلوب من الجميع ان وافقت فانت متنور للعالم وانت رفضت انت رجعي متشدد
12-10-2016 07:23 AM
نسرين
تحية لك أخ ايهاب.
12-10-2016 08:23 AM
محمد الخزاعلة
تحياتي للكاتب
وكذلك المحرر
كثير ما نسمع من الكتاب والاشخاص العاديين يوصفون الحالة لوطنهم من الحالة الاجتماعية او الاقتصادية الو الفكرية ولكن في بلدنا اضيف اليها الناحية الدينية ةقد اشبعنا من توصيف الحالة والتذمر منها ولكن نطلب من الجميع اعطاءنا الحلول والخطوات القيام بها من اجل وطننا الذي نريد له الخير دائما وشكرا لكم
12-10-2016 08:54 AM
إلى الأخ الكاتب المحترم
( المطلوب منك أنْ تقرأ تطاول أقزام الأرض و سفلتها على "ربك "
ألا ترى أنها ثقيلة ؟؟؟؟
12-10-2016 09:38 AM
منصف
كلمة حق في وقت سكت فيه العالم ايثارا للسلامة ونطق فيه المنافق طلبا للدنيا
12-10-2016 10:12 AM
اسماعيل يوسف
لقد أسمعت لو ناديت حيا..............ولا حياة لمن تنادي
12-10-2016 11:03 AM
محمد عامر
احسنت
12-10-2016 02:08 PM
سناء
انت مبدع ومبدع ومبدع
12-10-2016 02:47 PM
ابو الوليد
اطال الله بعمر جلالة الملك وابعد عن الاردن والاردنيين كل من يريد به الشر وكل من يسعى فسادا فيه وسلم قلم الكاتب
14-10-2016 03:24 PM
ابراهيم الكرك
المطلوب مني ان اقول لا فض فوك احسنت
15-10-2016 11:08 AM
ابو السعيد
شكرا للكاتب العملاق الأستاذ إيهاب سلامه الذي اوجز في مقاله هم المواطنين
15-10-2016 04:03 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات