اغلاق

هذه أعيادنا .. !!


ردا على مقال (اعيادنا ممزوجة بالموت )
للاعلامية اللبنانية رابعة الزيات اقول :
رغم الأسى...
رغم الموت...
رغم التشَرد...
والتَشَظي والتَشرذم...
والألم...
تبقى هكذا :
قيمُ حيَة...
ومبادئ خالدة...
نتفهَم منها معاني التضحيات...
قباب تشع...
ومآذن تشدو بلحن السَماء...
تزف للعالم فجرا ندِيا...
مشرقا...
يتفتَح مع قدسيَة الأنغام يوما...
راجفا...
بالسَعادة والفرح
عابقا...
بأرواح الورود...
وخلجات البشر...
أمنيات...
لها في كل نفس نشوة...
وفي كل عين دمعة...
وعلى كل ثغربسمة...
وفي كل قلب...
غبطة ومسرَة وهناء...
أنوار وبشائر...
توقظ العواطف...
وتفجِر نبل الأحاسيس...
لتنَقي النفوس من الزغل...
وتطَهرها من الأوشاب...
مهرجانات شوق...
ومباريات كرم...
ولقاءات حب ووفاء...
مواسم خير...
وبوادر عز...
وتباشير صفاء وإخاء...
زوارق حب...
واشرعة نور...
تسمو بأرواحنا...
الى سموات النبل...
والبراءة...
والنَقاء...
هذه اعيادنا...
ظلال وجلال وجمال...
طهر وقداسة...
أدعية موصولة...
تطلب الرَحمة والمغفرة...
من السَماء...
ما أقدسها أعيادا...!
وما أروعها...!
تسكب في قلوبنا...
ونفوسنا...
ومضات دافئة حنونة...
تشِع بالأمل والحنين...
وحب الحياة...!!



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات