اغلاق

حواء .. كما خلقها الله .. ّّ!!


حواء كما عرفتها ,
منذ أن بدأت رحلة العمر الطويلة معها ,
في جميع المراحل الحياتية ,
أنثى !
ترتسم صورتها في مخيلتي ,
من خلال العلاقات المتبادله ,
وتأثير الجماليات المتعددة المختلفة ,
وهي في ذهني وتهويمي ,
إمرأة متميزَة ,
تخصني ,
لا كنمط عمومي يتداوله الشُعراء ,
وهي كما خلقها الله:
الأمل الحلو , والحلم الجميل ,
الموعد الأول , وألأنتظار الملتهب ,
العذاب المر ,والحر,مان الطويل ,
عواطف تحترق , وخيالات عحيبة ,
سحر , وعطر , وجمال ,
عالم مجهول ,
صمت , وطهارة , ولهيب ,
قطعة ضاحكة من الجنَة ,
نور راعش,
ينطق بألف معنى ,
ومعنى ,
نواح عبقري ,
خالقة الإبداع والتَجلي ,
نجمة تتلألأ ,
في فضائنا المغمور بالفراغ ,
والوَحشة ,
نبع رائع عذب ,
يتفجَر في صحراء حياتنا,
فراشة من نور ,
تُحلِق فوق آفاقنا الضَبابية ,
حكاية إبداع ,
في ليل مظلم صامت ,
تدفع العبقريَة للإنبثاق ,
والتَفتُح ,
والإشعاع,
همسات النَدى ,
في يقظة الأزاهير ,
في غفوة الضَباب ,
في شذى النَرجس ,
في لهثات المصابيح ,
في فرح الليالي ,
في صخب المدائن ,
في سكينة الريف المنشدة ,
زهرة أرجة ,
تتفتَحً أكمامها في أفئدتنا ,
وعطرها ,
يتضوَع في حواسِنا المنتشية ,
أنشودة الحياة ,
تشتاقها الأرواح والقلوب ,
في صحارى شاسعة ,
من الصَبر والسَأم والإحتضار ,
هيكل جميل ,
ننقل اليه بوح قلوبنا ,
نافذة خضراء ,
نطِلُ منها على الحياة ...
هي من دمنا , وارواحنا ,
واختلاجات قلوبنا ,
هي من تمُردِ نفوسنا ,
وثورة أفكارنا ,
من تيه احلامنا ,
من صداع ضلوعنا ,
من خفق اجنحتنا ,
هي جزيرة احلامنا ,
ومنابع الهامنا ,
ومصدر حبنا ,
وموطن غبطتنا وسعادتنا ,
هي شروقنا الفاتن ,
وأمانينا البكر ,
تتفتَحُ بلذة ,
وتزهر بنشاط ,
هي...!
دنيا من الرَعشات الملوَنة ,
تبعث الحياة من أُعطياتها العظيمة ,
هي الحلم الجميل ,
أيَام الشَباب ,
والذِكرى المستعرة ,
في عهد الكهولة...!!



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات