اغلاق

دائرة ضريبة الدخل والمبيعات تحية إكبار


تحيه فخر لمنتسبي دائرة ضريبة الدخل والمبيعات تحية الاعتزاز والتقدير تحية فخر وإجلال وأنتم تصونون اليوم عزة الوطن وانتم تكتبون عناوين العزة والكبرياء بأحرف من نور من اجل ان يبقى الوطن عزيزا شامخا لكم اسمى ايات الحب والفخر والاعتزاز بكم لأنكم الجنود الأوفياء للوطن والقيادة الهاشمية ولأنكم نبض للإبداع والإنجاز وتسيرون بخطى هاشمية فذة شهد لها التاريخ بصدق القول والعمل وقوة الإرادة كونها الصرح الأكثر اهتماما بدور المجتمع الأردني والمؤسسة الأكثر نيابة عن الاردنين في مهامها الأساسية

ودورها الكبير في الانجاز وترتيب نموذجي لجدول أولوياتها بمسؤولية عالية واحترافية تنفيذية جلية ، ولا شك أنها بنقلتها النوعية المشهودة تدين كثيرا - كما يدين المجتمع لمؤسسة ضريبة الدخل والمبيعات من خلال العقل الذي تمكن في فترة قياسية من جعلها من المؤسسات الأردنية الرائعة واستطاع أن يفعّل أدوارها المتعددة, , وا لذي غمر الوطن بمطر الحب وربيع العطاء ، فكانت نافذة مشرقة تطل على المستقبل الجميل لاستجلاء العطاء الثري والوقوف على مؤسسة أردنية ، وعلى أساس متين من التوحيد ، ومنهج العمل الدؤوب، وهناك شخصية عاصرت تطوير هذه المؤسسة عن قرب، إنه بشار صابر ، الذي عمل بعمق و بشفافية ووثّق بكل منهج علمي رصين منهج الاعتدال في حياة ومستقبل ضريبة المبيعات ، وأسعدنا بانجازه المعمق في العمل ومن الجميل أن تكون هذه القيّمة في مؤسسة عريقة ، هذه المؤسسة التي تتخذ الانجاز منهجً لعملها ومسؤوليها، وتزرع فيهم ثقافة الاعتدال قولًا وفعلًا في كل مجال. ومن الأجمل أن تكون هذه الرؤية الواضحه وهذه القيمة التاريخية من عطوفة بشار صابر ونحن نستظل نافذة الاصلاح الشامل في كل المجالات نستحضر منها التاريخ ونُجسِّد التكاتف والوحدة الوطنية، نستجلي فيها الوفاء , إن هذا الوطن مملكة الإنسانية، أجيال تربّت على حب الوطن، ونعمت بحب الوطن، وعاشت وتعيش الحب الذي يجمع القيادة بالشعب- لقد ضربت ضريبة المبيعات العريقة أروع المثل بتنظيمها الناجح بكل المقاييس حتى تخطتها ، وقد كانت كما عهدناها دوماً في عصرها الذهبي المتألق بإدارتها المتطلعة ونقلاته النوعية لها و قفزاته المشهودة بها ، فليت أن كل مؤسسة تحظى بفكر كفكر الناصر و إقدامه على التطوير النوعي القياسي دون أن تعطله البيروقراطية ولا يؤخره الروتين , وإن كنا نفخر بعطوفة بشار صابر ككفاءة إدارية وطنية أردنية عملاقة فنحن نشاركه الفخر بجميع منسوبي مؤسسة ضريبة المبيعات ، هنينا لنا جميعا هذا المنجز الذي أرجو أن تكون أصداؤه لائقة به ، وأن نحسن تقدير المتميزين الذين عملوا بجد وإصرار حتى حققوا تفوقا اردني محسوبا فعلاً . فتحية إكبار إلى كل من تحمل المسؤولية ووفاها، تحية إلى كل من بادر وخطط ونفذ وتابع، تحية إلى كل من نقش العطاء سطورًا من ذهب يخلدها التاريخ على صفحاته. حفظ الله هذا الوطن و شعبه ومليكه من كل شر اللهم آمين.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات