اغلاق

ما هي أحكام الافطار للمسافر وفقا للمذاهب الاربعة ؟


حكم الافطار للمسافر بواسطة وسائل النقل الحديثة،والتي لا يوجد معها مشقة، وعناء

اولا: اختلف العلماء حول اعتبار رخصة الافطار هل هي من السفر ام آثار السفر
(1) بعضهم اعتبر السفر سببا مبيحا للترخيص بالافطار ولو لم تكن معه مشقة لعموم الاية الكريمة {فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ} فتنكير لفظ سفر يدخل في مسماه كل سفر قصر او بعد بمشقة او بلا مشقة ما دام اعتبر سفرا..السفر عندهم هو علة الترخص

(2) بعضهم اعتبر المشقة هي الحكمة التي من أجلها أبيح الترخص للمسافر
لبعض الاحاديث التي وردت تخصص هذه الاية وتصرفها عن العموم

والجواب عليها :

(1) ان الاحاديث فيها ما يربطها بالمشقة النفسية ومنها ما يرتبط بالمشقة البدنية
- مشقة نفسية : (السفر قطعة من العذاب، يمنع أحدكم طعامه وشرابه ونومه، فإذا قضى نهمته فليعجل إلى أهله ) متفق عليه.
-مشقة بدنية : ( خرج إلى مكة عام الفتح، فصام حتى بلغ كراع الغميم، وصار الناس معه، فقيل: يا رسول الله إن الناس قد شَقّ عليهم الصيام، وإن الناس ينظرون فيم فعلت، فدعا بقدح من ماء بعد العصر، فشرب والناس ينظرون إليه...) مسلم

(2) هذه الحكمة غير منضبطة ، فما يعد مشقة في وقت ولشخص ما قد لا يكون مشقة عند غيره أو في وقت آخر
فالمسافر غالباً ما يكون مهموم البال، وبعضهم يتحسس من موضوع السفر قبل السفر وبعضهم اثناء الرحلة ... ويبقى مشدود الذهن متحسباً لأي طارئ أو عارض قد يلم به في سفره : من تعطل سيارته، أو تأخر رحلته،
وعليه لا يمكن القطع بخلو السفر من المشقة

(3) لذلك قال الامام القرافي في كتاب الفروق :إن الوصف الذي هو معتبر في الحكم إن أمكن انضباطه لا يعدل عنه إلى غيره
فان جعل [السفر] الذي هو مظنة المشقة علة تبيح الترخص، أولى من اعتبارات المشقة لعدم انضباطها

تطبيق المذاهب الاربعة على السفر:
________________

رجل سيسافر في طائرة وموعد طائرته بعد الفجر اثناء النهار

هل الأفضل للمسافر أن يفطر أو أن يصوم ؟ هذا محل خلاف بين أهل العلم
لذلك ابين لكم التفاصيل التالية لمن اراد ان يصوم او يفطر :

(1) الحنابلة وإليه ذهب بعض الشافعية : يفطر عند بدء السفر.. ويتابع رخصة السفر ويبقى مفطرا مدة الاقامة وهي:-
..... أ ) المذهب الحنفي (15-18 يوما)
.. . ب) الجمهور(الشافعية المالكية الحنابلة) ( 4 ايام )

ثم بعد هذه المدة يفرض عليه الصوم مع اهل بلد الاقامة على فجرهم وغروبهم

(2) على رأي الجمهور (مذهب الحنفية والمالكية وهو الصحيح عند الشافعية ورواية عند الحنابلة)
يجب عليه إتمام صيام هذا اليوم، ويحرم عليه الفطر

.... أ ) يفطر عند رؤيته لغروب الشمس، ولا يعمل بتوقيت البلد الذي هو فوقه، لعموم الأدلة الشرعية التي توجب الإمساك عند رؤية الفجر وتبيح الفطر عند غروب الشمس

... ب) اذا وصل قبل غروب الشمس لبلد الاقامة : يكمل صومه معهم ويفطر على غروبهم

ثم بعد الوصول والافطار معهم.... يبدأ برخصة الافطار من اليوم التالي حسب توقيت بلد الاقامة ومدة الاقامة:
... ا ) المذهب الحنفي (15-18 يوما)
.. ب) الجمهور(الشافعية المالكية الحنابلة) ( 4 ايام )

(3) من كان سفرهم مستمراً (سائقو سيارات الأجرة، والشاحنات، وقائدو الطائرات، والقطارات ومضيفيها..)
يجوز لهم أن يترخصوا برخص السفر من قصر وفطر وغيرهما في حال سفرهم؛ لأنهم مسافرون حقيقة، ويقضون إذا رجعوا إلى أهلهم، أو في أيام الشتاء القصيرة الباردة؛ لأن ذلك أيسرعليهم.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات