اغلاق

العالم "المتحضر" حين يصمت على مذابح مسلمي بورما (فيديو وصور)


جراسا -

لا تتفاجأ مما يحصل في بورما والمسلمين الذين يشكلون 15% من السكان ، في أقصى الجنوب الشرقي لشبة القارة الهندية ، وهناك على الساحل الجنوبي الممتد لبورما للمنطقة المحاذية للهند شرقا والصين شمالا تأخذك عيناك من خلال صور تدمي القلب التي  ستراها لمشاهد لم تمر عبر التاريخ المعاصر ولا حتى القديم .

حيث ترتكب ابشع المجازر التي عرفتها الانسانية في دولة بورما، والتي تقع في جنوب شرق آسيا، ويقدر تعداد سكانها بنحو 55 مليون نسمة ، ويتمركز أغلبهم في إقليم "أراكان".

ويقول عدد من المسئولين في بورما ان السبب الرئيسي لما يعانيه المسلمون هو الصمت الخارجي وعدم مساندة أي من الدول العربية أو الأوروبية والعالمية، لهم طوال السنوات الماضية حيث أنهم عانوا من عدة مجازر على مدى تاريخهم، بالإضافة للاضطهاد الذى كانوا يلاقونه منذ عام 1938 ذلك العام الذى قام فيه البوذيون بمساعدة الإنجليز، حينما كانت بورما مستعمرة بريطانية، في ارتكاب مجزرة راح ضحيتها نحو 30 ألف مسلم.

وفى عام 1942 ارتكبت واحدة من أبشع المذابح في "أراكان" قتل على أثرها أكثر من 100 ألف مسلم،وفى عام 1962 حينما استولى الجيش على الحكم في بورما ارتكبت عدة مجازر.

حيث ترتكب ابشع المجازر الوحشية والمذابح وعمليات الإبادة الجماعية  والحرق وهم احياء ، ضد المسلمين في بورما  من قبل  معتنقي الديانه البوذية المتطرفين ، فيقتل المسلمين بدم بارد وترتكب بحقهم ابشع وافضع الجرائم ، وتمارس ضدهم أقسى الانتهاكات الإنسانية على مر التاريخ من تطهير عرقي وتصفية جسديةوجرائم منظمة في ظل صمت دولي لا يمت للانسانية بصله.

فمنذ عدة أسابيع استفاق العالم على واحدة من أبشع المجازر التي أودت بحياة المئات من مسلمي بورما بعد أن تعرضوا لأبشع أنواع التعذيب التي أدمت القلوب وكشفتها صور انتشرت في الصحف والفضائيات التواصل الاجتماعي "فيس بوك " و "تويتر" حيث قام البوذيون بإشعال النار في الأحياء والمنازل التي يسكن بها المسلمين "الرهاوناجا".

وعلى الرغم من بشاعة الأمر الا ان الأمم المتحدة  اكتفت بتصنيفهم من أكثر الأقليات تعرضا للاضطهاد في العالم ،  فالمسلمون الذين يقيمون في إقليم "أراكان" والذين يطلق عليهم أقلية "الروهينجا" يتعرضون لكل أشكال التعذيب والاضطهاد إلا أنه ليس الأول في تاريخ بورما. 

وأعلنت حكومة بورما في وقت سابق أنها ستمنح بطاقة المواطنة للمسلمين الأمر الذى يعنى انتشار الإسلام وحصول المسلمين على حقوقهم ومشاركتهم في الحياة السياسية حيث اعتبر البوذيون هذا القرار كالصاعقة التي دوت في البلاد والتي كانت بمثابة صفعة قوية على وجوه الأغلبية البوذية .

و برر بعد هذا القرار قرابة الـ450 بوذيا الذين شاركوا في العمليات الوحشية ضد "الرهاونجا" المسلمين ، بأنهم فعلوا ذلك انتقاما لشرفهم بعد أن قام شاب مسلم باغتصاب فتاة بوذية وقتلها في حين أنه لا يوجد دليل واحد يثبت قولهم.

لم يتوقف موقف الحكومة البورمية المنحاز للبوذيين ، عند ذلك الحد بل أنه عقب احدى صلوات الجمعه قام الجيش بمحاصرة المساجد لمنع المسلمين من الخروج في مجموعات لمنعهم من التظاهر احتجاجا على ما حدث للعلماء، مما أدى لاندلاع اشتباكات بينهم أدت لفرض حظر التجول على المسلمين فقط ، أما البوذيون فقد ترك لهم باب ممارسة أشرس أنواع التعذيب ضد المسلمين مفتوحا على مصراعيه .

فقاموا بعمليات قتل وحرق لمنازل المسلمين واغتصاب نسائهم حتى بدأ المئات الفرار لبنجلاديش التي لم تستطع مساندتهم بل قامت بإرجاعهم مرة أخرى لبورما بحجة عدم إمكانيتها توفير المأوى والطعام والمستلزمات الإنسانية لهم.

ناهيك عن محاولات البوذيين التي تدعمهم الحكومة المستميتة لطمس الهوية الإسلامية ،من خلال فرض شروط قاسية وتعجيزية على زواجهم والتي منها عدم السماح للمسلمة بالزواج قبل سن الـ25 والرجل قبل الـ30 الأمر الذى كان يضطرهم لتقديم رشاوى للسماح لهم بالزواج.

فرغم كل العذاب والذبح والقتل والتشريد والحرق الذي يتعرض له مسلمو "الرهاونجا" في بروما ،  وعدد من المضاهر في دول مختلفة من العالم التي كانت تطالب  بحماية " الرهوانجا " ما زال الصمت الدولي ومنظمات حقوق الانسان معيبة ، والمعيب اكثر صمت الدول المسلمة وعدم التحرك لاتخاذ اجراءات تحمي اخوانهم في الاسلام من الابادة العرقية والانسانية  والدينية .

 

 

 




تعليقات القراء

ماهر محمد محاسيس
اللهم دمر كل من تآمر على دم مسلم واقتلهم بددا واا تغادر منهم احدا،،. اللهم انا نبرأ إليك من عدم قدرتنا على نصر المستضعفين
رد بواسطة عهد
أمين يا رب , ولا حول ولا قوة الا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل .
15-05-2016 09:17 PM
عمايرة
اللهم اغثهم يارب العالمين .فعلن صور تدمي القلب
16-05-2016 08:07 AM
علي سالم
المسلمون مستهدفون في هذا الوقت أرخص دم دم المسلم يقتلوا ويشردوا ويحرقوا النساء والأطفال بالالاف وكل العالم صامت وموافق على هذه الجرائم فقط لأنهم مسلمين ولو قتل شخص أمريكي او أوروبي لقامت الدنيا ولم تقعد فأنا استنكر هذه الجرائم التي يقوم بها المجرمين بغطاء حكومي وادعوا المسلمين ومن في قلوبهم بقية من إنسانية الى شجب هذه الاعمال الاجرامية بحق اهلنا واتخاذ الخطوات العملية لوقف هذه المهازل
16-05-2016 05:32 PM
الاسلام
للهم اغثهم يارب العالمين
18-05-2016 09:39 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات