اغلاق

مــــن تـنــــــادوا ينـقــــــــذ حـلـــــــــب


مــَـن تـُنـــــــادوا يـُنقــِـــــــــــــذ ُحلـــــــب ؟
المسلمــــــــون َأم أخـوتــُنـــــــا العـَـــــرب?
إن سَمعتـــُـــــم أن منهــــــم من سـَمــــــــع
ويُجهــــــــز الجيـــــوشَ فقــــــد كـــــــذب.

مـــن تـُنـــــــــادوا يــُنقــــــــذ ُحـَلـــــــــب؟
من يَستثمـــــروا الرقـــــصَ والطــًـــــرب؟
وتراهــُــم في المناسبــــات والإحتفــــالات
يـُشبعـــوا شـُعوبهـــم مراجــل وخُطــــــب؟.

مـن تــُـنـــــادوا يـُنقــــــــــذ َحــلـــــــــب؟
من سَـلـًـم الجهـاد َلأبـا جهـــل ٍوأبـا لهـــب?
وكـلٌ لــــــه ُأنصـــــارُه ومن يَدعمـُـــــــه
وأطلقـــوا اللـُحــــى وحلقـــــوا الشًنــــــب.

مـن تـُـنــــــــادوا يـُــنـقــــِـــــذ حـلــــــب؟
وصـــوت ُفلسطيـــن قبلهـــا قـــد ذهـــب
أكثـرُ من سـتيــــن عامـــا وهي تصـــرُخ
وليـس لكـم الا عِـدة ُسنــوات لا تُحتسَــب.

مـــن تـُنــــــادوا يــُـنقـــِـــــذ َحـلــــــــب ؟
قبـل أن تـُوافـِــقَ أمريكــــا على الطلـَـب!
وكيــفَ وروسـيــــا لم تـُكمــل المـذابــِــح
والصهاينــــة ُتزيــــدُ النـــــارَ واللـًهــــب.؟

مـــن تـُريــــدوا أن يـُنـقــِــــــــذ حـلـــــــب ؟
أزُعمـاءٌ شُـعوبهـــم مُضطهــــد ًوإنتـَكــــب؟
ولا يملـكـوا مـن إرادتهــم الحـُــــرة شـيئـــا
ويبيعــوا أراضيهـم بخسـا بالدولار والذهـب.

مــن تـُريـــــــدوا أن يــُنقـــــــــذ حـلــــــب؟
والدمـاء في ليبيـــا واليمـن والعـراق للرُكـَب
أوطــان وزعـــت بيـن الطوائــف والمذاهب
والشعـوبِ علـى أمرهـــا وحالهـــا إنـغلـــب.

مـن تـُريــــدوا أن يــنقـــــِـــذ حـلــــــب ؟
مـن مليـاراتهـــم مـا عـادت في الجـيــب؟
أودعوهـــا بنـوك أمريكـا ودول الغـــرب
والتي بكل الوسائـل تحجــز أو تنتهــــب.

وَجهـــــــوا أكـفكــُـــــم إلـى الله تعـالـــى
وادعــوا أن يحفــظ من لِسوريـا إنتسـب
وينتقـــــم مـن الظالميــــن والصامتيـــــن
ومن ترك القتـــلَ والإجرام بها تـُرتكـب.



مــَـن تـُنـــــــادوا يـُنقــِـــــــــــــذ ُحلـــــــب ؟
المسلمــــــــون َأم أخـوتــُنـــــــا العـَـــــرب?
إن سَمعتـــُـــــم أن منهــــــم من سـَمــــــــع
ويُجهــــــــز الجيـــــوشَ فقــــــد كـــــــذب.

مـــن تـُنـــــــــادوا يــُنقــــــــذ ُحـَلـــــــــب؟
من يَستثمـــــروا الرقـــــصَ والطــًـــــرب؟
وتراهــُــم في المناسبــــات والإحتفــــالات
يـُشبعـــوا شـُعوبهـــم مراجــل وخُطــــــب؟.

مـن تــُـنـــــادوا يـُنقــــــــــذ َحــلـــــــــب؟
من سَـلـًـم الجهـاد َلأبـا جهـــل ٍوأبـا لهـــب?
وكـلٌ لــــــه ُأنصـــــارُه ومن يَدعمـُـــــــه
وأطلقـــوا اللـُحــــى وحلقـــــوا الشًنــــــب.

مـن تـُـنــــــــادوا يـُــنـقــــِـــــــذ حـلــــــب؟
وصـــوت ُفلسطيـــن قبلهـــا قـــد ذهـــب
أكثـرُ من سـتيــــن عامـــا وهي تصـــرُخ
وليـس لكـم الا عِـدة ُسنــوات لا تُحتسَــب.

مـــن تـُنــــــادوا يــُـنقـــِـــــذ َحـلــــــــب ؟
قبـل أن تـُوافـِــقَ أمريكــــا على الطلـَـب!
وكيــفَ وروسـيــــا لم تـُكمــل المـذابــِــح
والصهاينــــة ُتزيــــدُ النـــــارَ واللـًهــــب.؟

مـــن تـُريــــدوا أن يـُنـقــِــــــــذ حـلـــــــب ؟
أزُعمـاءٌ شُـعوبهـــم مُضطهــــد ًوإنتـَكــــب؟
ولا يملـكـوا مـن إرادتهــم الحـُــــرة شـيئـــا
ويبيعــوا أراضيهـم بخسـا بالدولار والذهـب.

مــن تـُريـــــــدوا أن يــُنقـــــــــذ حـلــــــب؟
والدمـاء في ليبيـــا واليمـن والعـراق للرُكـَب
أوطــان وزعـــت بيـن الطوائــف والمذاهب
والشعـوبِ علـى أمرهـــا وحالهـــا إنـغلـــب.

مـن تـُريــــدوا أن يــنقـــــِـــذ حـلــــــب ؟
مـن مليـاراتهـــم مـا عـادت في الجـيــب؟
أودعوهـــا بنـوك أمريكـا ودول الغـــرب
والتي بكل الوسائـل تحجــز أو تنتهــــب.

وَجهـــــــوا أكـفكــُـــــم إلـى الله تعـالـــى
وادعــوا أن يحفــظ من لِسوريـا إنتسـب
وينتقـــــم مـن الظالميــــن والصامتيـــن
ومن ترك القتـــلَ والإجرام بها تـُرتكـب.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات